عمر الطيب ابوروف يكتب:  قحت ل(فولكر) عاهدتني انك تكون مخلص لحبي !!!$

الشعاع الساطع

نحن لانفهم سر هذه العلاقة المصونة بالود والقداسة مابين قحت والمكون العسكري.

والتي كلما ساءت كان ثمن عودتها مشابها لتلك الهدية المقدمة لمن تزوج عليها زوجها وتكون كرضوة (كرتونة شعيرية)$$.
ولكن هذه المرة كانت الرضوة اكبر(كبسة بالرز عدييل )$$ .
وتعليق الحوار الثلاثي هو عندنا مجرد (شورة) .
غير اننا علي يقين ان الجرم الذي ارتكب من (قحت) والجرح الدامي الذي احدثته في الثورة السودانية واغضب الثوار فخرج الشارع من جديد اكبر من كل محاولات العلاج الميئوس منها.
وأن اكبر عمليات الشربكة والخلط (الشير مع المكون العسكري ) ومايعرف بالوثيقة الدستورية!!

وحتي حديث قوي الحريةوالتغيير قحت بالرجوع الي ماقبل انقلاب ٢٥ اكتوبر به اعتراف ضمني بالوثيقة الدستورية التي (شرملها) المكون العسكري وربما باتفاق مع بعض أعضاء قوي الحريةوالتغيير ان لم نقل جلهم .
والتسجيلات التي يهدد بها نائب رئيس المجلس السيادي وقائد الدعم السريع ربما حملت الكثير .
ولعله هو الأمر الذي حمل المكون العسكري دوما بالتحدث بلغة الشريك وماضي العلاقات وليس سواها .

نعم الانقلابات هي اللغة المحببة للعسكريين منذ عبود ونميري والبشير وليس انتهاءا بالبرهان لكنهم الان في وضع شبه اخر .
وحديث المكون العسكري بلغة الشراكة في الثورة (يحلها الشربكها)
وفولكر الذي تغني له قحت بلغة ( عاهدتني انك تكون مخلص في حبي ) هو الأخر يتحدث بانهم مجرد مسهلين.
حتي تنتهي الأمور الي الانتخابات وتنهي تعقيد الامور .
والحديث عن الانتخابات سيجعل المشهد خالي من الكثيرين$$.
ونحن نقول المخطئ حقيقة ليس (الضبع) ولكن من استأمنه (حملنا) الوديع$$.
قحت الآن وود (ام بعلو) واحد .
ولا أجد توصيفا لقحت ومواقفها الا ود( ام بعلو) او الخرافة التي كانت ومازالت تستخدم في كثير من المجتمعات بالريف.
وود ام بعلو هو بالواضح كده (البعاتي) وهي رواية لها رواتها ومنجموها فمنهم من شاهده ومنهم جالسه ومنهم من قبض بطرف ثوبه وخرج منه ب(كراعه).
وجميعها عندي من الخرافات المعشعشة بعقول الشعوب درجة اليقين عند بعضهم .
وقحت هي البعاتي الذي يستخدمه فولكر وآليته الثلاثية .
وقحت ماتت وشبعت موت وعليها ان تقر بذلك وليس معني ذلك اننا نستدعي الحكم العسكري عقب الثورة المرويةبدماءالشهداءمنذتوريت١٩٥٥وحتي اخر قطرةدم سقطت من شهيداوجريح.
وأرجو ان يعلم الجميع أن المجتمع الدولي لايحرص ابدا علي تقديم وجبات محسنة بغرض حرية الشعوب .
إنما هو اي المجتمع الدولي الاحرص علي كنس مقدرات وخيرات الشعوب الغافلة ولو عن طريق كلمةالسر ( مسهلين) ونقول لهم عليكم يسهل وعلينا يمهل .
واكثر مايضحكني من مواقف قحت انها تطالب جاهدة بتفهيمنا انها تعمل علي انهاء الانقلاب والذي تجودت به عبر وسائل شتي .
…وياوطن مادخلك شر…

عمر الطيب ابوروف
٢٠ يونيو ٢٠٢٢

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى