تفاقم خطر التسرب النفطي في ولاية الوحدة

قــطاع الشــمال يطـالــب بعقـد المفــاوضـات القــادمــة فـي (جوبـا)

أعدها: المثنى عبدالقادر
لقي (4) اشخاص مصرعهم في هجوم شنه مسلحون مجهولون بمقاطعة بول الجنوبية بولاية الوحدة، وقال المستشار الأمني بالولاية غردون ملو شلينق إن مسلحين مجهولين هاجموا مجموعة من الاشخاص في منطقة روت لوال بمقاطعة بول الجنوبية يوم الثلاثاء الماضي، وأطلقوا النار عليهم، مما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص، وأضاف شلينق أن السلطات لم تتعرف على هوية المسلحين ودوافع ارتكابهم لهذه الجريمة، ولكن التحقيقات مازالت جارية لمعرفة ملابسات الجريمة، وفي ما يلي تفاصيل الاحداث الداخلية والدولية المرتبطة بدولة جنوب السودان:
قطاع الشمال
طالب القيادي بالحركة الشعبية قطاع الشمال جابر كمندان كومي، بعقد المفاوضات القادمة مع حكومة الخرطوم في العاصمة جوبا، كما حث القيادي المواطنين على الالتزام بالهدوء من اجل مفاوضات السلام المقبلة بين المجلس السيادي والحركة الشعبية قطاع الشمال المقررة في (14) اكتوبر القادم، واضاف جابر في تصريح لاذاعة السلام التى تبث في بدولة جنوب السودان ان الاوضاع هادئة، وذلك تمهيداً للمحادثات الشاملة.
استمرار التسرب النفطي
عاد التسرب النفطي الى مناطق المياه والمزارع في مقاطعة (بودانق) بولاية الوحدة، بعد اغلاق التسرب صباح امس، وعاد النفط يتدفق مجدداً في مناطق اخرى مما سبب حالة اغراق تام لمزارع السكان الذين يقطنون في تلك المناطق، وكان الفريق الذي وصل الى المقاطعة قد احتوى الموقف لكن يبدو ان اضراراً حدثت مجدداً, مما ادى الى فشل ايقاف التسرب النفطي في وقت مازال فيه السكان يطالبون الشركة والحكومة بالتعويض جراء ما جرى وتوفير مياه لهم، حيث مازالوا دون مياه لاكثر من ثلاثة ايام بعد ان غمر النفط مناطق المياه التى يشربون منها. وتجدر الاشارة الى ان المستشار البيئي بمعهد (سود) للابحاث بدولة جنوب السودان نيال تيتمامير، قد دعا لنقل السكان من مناطق انتاج البترول بولايات البلاد، مطالباً بمعاقبة الشركة التى اهملت وادت الى احداث التسرب النفطي في مقاطعة (بودانق) بولاية الوحدة.
مجنون يقتل رقيباً
قُتل رقيب في شرطة السجون والإصلاح في مقاطعة بحر النعام الشرقية بولاية البحيرات على يد رجل مُختل عقلياً، ووفقاً للشرطة فإن المُختل عقلياً قام بمهاجمة رقيب الشرطة الذي يدعى ماقوك ماديوت مارير بمنزله بقريته في مقاطعة بحر النعام الشرقية. وأوضح إيليا مابو مكواج أن الشخص المجنون قام بالاعتداء على مجوك مادوك وقام بضربه بالعصا حتى الموت. وأوضح المسؤول للشرطة أن الجاني تم اعتقاله وسجنه في سجن رومبيك من أجل تقديمه للعدالة. ولم تكشف الشرطة عن أسباب واضحة وراء الحادث.
تذمر سكان العاصمة
عبر عدد كبير من المواطنين في العاصمة جوبا عن انزعاجهم الشديد من تصرفات بعض افراد القوات النظامية في نقاط التفتيش في جميع طرقات العاصمة جوبا، كاشفين انهم كثيراً ما يتعرضون لمضايقات خلال فترة التفتيش ليلاً، لافتين الى ان بعضاً من افراد القوات النظامية يستخدمون معهم العنف عند التفتيش، وهو الامر الذي وصفوه بغير الاخلاقي في حقهم كمواطنين جنوب سودانيين، مطالبين وزارة الداخلية بضرورة النظر في هذا الامر. ووصف السائق بيتر جورج في حديث لصحيفة (الوطن) الصادرة في جوبا ما يحدث في شوارع مدينة جوبا من قبل افراد القوات النظامية بالفوضى، كاشفاً ان افراد القوات النظامية الذين يقفون بالطرقات بغرض التفتيش يستخدمون اساليب غير حضارية واخلاقية في نفس الوقت، مشيراً الى ان الكثير من السائقين يتوقفون عن العمل عند الليل بسبب المضايقات التي يتعرضون لها من قبل بعض افراد التفتيش بشوارع العاصمة، واردف قائلاً ان الشرطة في البلاد بحاجة الى المزيد من جرعات التدريب والتثقيف بكيفية التعامل مع المواطنين حتى ترتقي لمستوى متقدم كبقية شرطة العالم. ومن جانبه استنكر المواطن سبرينو لادو تصرفات بعض افراد القوات النظامية مع المواطنين عند نقاط التفتيش في ساعات الليل، واصفاً اياها بالمشينة وغير الحضارية، موضحاً ان بعضاً من افراد القوات النظامية يستخدمون اسلوب القوة والتهديد في التعامل مع اصحاب المركبات واحيانا يشتمونهم، واضاف قائلاً: ما يبدر من بعض افراد القوات النظامية يعتبر اساءة لشرف الدولة، واردف سبرينو في حديثه قائلاً: الشرطة يفترض ان تكون صديقاً للمواطن، لكن للأسف الشرطة في جنوب السودان اصبحت عدواً ومصدر قلق للمواطن، وهو الامر الذي يجعل الكثير من المواطنين لا يتعاونون مع افراد القوات النظامية عند وقوع اية جريمة.
اختفاء شاب في نيروبي
اختفى شاب جنوب سوداني يدعى كلانج كوانق دينق في حي (دونهوم) بالعاصمة الكينية نيروبي، وقالت انجلينا نيادور كوانج، أحد أفراد عائلة الشاب المختفي، إن ابنهم البالغ من العمر (21) سنة قد خرج من منزل الأسرة صباح يوم الخميس ولم يعد، وبينت أنجلينا أنهم قاموا بالبحث عنه في العديد من مراكز الشرطة في نيروبي ولكن دون جدوى، داعية جميع السودانيين الجنوبيين الموجودين في كينيا لمساعدتها والبقاء على اتصال معها في حال العثور على الشاب كلانج. وأضافت ان الشاب مهذب وليست لديه خلافات مع أي شخص، واكمل المرحلة الثانوية، ولكن بسبب الظروف الاقتصادية التي تمر بها الأسرة، لم يستطع الالتحاق بجامعة.
مدرسة في طمبرة
افتتح سفير اليابان بدولة جنوب السودان أوكادا سيجي منشآت مدرسية جديدة في منطقة طمبرة بولاية غرب الاستوائية بمشاركة ممثلي الحكومة، ويعد المشروع احد برامج الشراكات التى جرت بين اليابان وحكومة جنوب السودان لتشجيع تعليم البنات في البلاد.
نقل الناشط
نقل الناشط (مايكل أكول ويك) الذي ينحدر من منطقة (لول) بولاية غرب بحر الغزال، الى مدينة راجا بعد اعتقاله الاسبوع الماضي في جوبا عاصمة دولة جنوب السودان بعد انتقاده حكومة الولاية الاسبوع الماضي، ولم تعرف حتى الآن التهم الموجهة اليه، وكان ناشط آخر يدعى (نيكودوس نيوت) قد هرب خوفاً على حياته بعد ان قام بانتقاد حكومة لول وتقصيرها في تقديم الخدمات الى المواطنين.
زيارة إلى جونقلي
أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، الانتهاء من مسح (221) مواطناً من مواطني جنوب السودان، ضمن مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي لفحص وعلاج مليون إفريقي بشأن فيروس (سي)، وذلك خلال الأيام الأولى بعد افتتاح وزارة الصحة المصرية عيادة تحيا مصر أفريقيا بـجوبا، لإجراء المسح وتقديم العلاج لمرضى فيروس (سي). ومن جانبه أوضح الدكتور محمد جاد رئيس هيئة الإسعاف المصرية والمشرف على العلاقات الصحية الخارجية، ورئيس الفريق الطبي لجنوب السودان، أنه من المستهدف مسح عشرة آلاف مواطن جنوب سوداني خلال مهمة الفريق الطبي المصري لتنفيذ المبادرة، وعلاج ألف حالة مصابة بفيروس (سي)، مضيفاً أنه سيتم تحويل (25) حالة تم تشخيص إصابتهم بفيروس (سي) من مركز كوينز التابع للقطاع الصحي الخاص بـجوبا، وذلك لتلقيهم العلاج بالعيادة المصرية بمستشفى جوبا. وتابع قائلاً إنه تم الاتفاق مع وزارة صحة جنوب السودان على تدريب عدد من كوادر التمريض للتدريب داخل مستشفيات وزارة الصحة المصرية، حيث سيتم إيفاد (15) من كوادر التمريض شهرياً ولمدة عام، للتدريب في تخصصات عناية مركزة، طوارئ، الصحة الإنجابية، الغسيل الكلوي، قسم العمليات والأقسام الداخلية المختلفة. ولفت جاد إلى أن كلاً من الفريق الطبي المصري وأحمد البكري القنصل العام المصري لدى جوبا في دولة جنوب السودان ووزير صحة جنوب السودان، قاموا بعمل زيارة ميدانية لمدينة بور بولاية جونقلي لمعاينة المركز الطبي المصري الذي تم إنشاؤه وافتتاحه منذ عام 2013م للوقوف على وضعه الحالي بعد إغلاقه مدة ست سنوات، وذلك لإعادة تأهيله وتشغيله لتقديم الخدمات الطبية لأهالي المنطقة.
لقاء مع السفير
أطلع سفير دولة جنوب السودان في الإمارات العربية المتحدة دينق دينق نيال، اطلع الرئيس سلفا كير على التعاون التنموي بين جنوب السودان والإمارات العربية المتحدة، وقال السفير دينق في تصريح صحفي عقب اللقاء إنه أطلع الرئيس سلفا كير على المعاهدات الثنائية خاصة التعاون التقني بين جنوب السودان والإمارات في أبو ظبي، وقال السفير دينق إنه ناشد دولة الإمارات العربية المتحدة مساعدة جنوب السودان على تنفيذ اتفاق السلام الذي تم تنشيطه.
تسليم (80) رأساً من الماشية
كشف وزير إعلام بحكومة تويج مايكل ميوت، عن اتجاه لتسليم (80) رأساً من الأبقار إلى سلطات ليج الشمالية، وقال ميوت إنه وفقاً لمقررات الاتفاق الذي تم التوصل اليه بين مناطق تويج، تونج، وقوقريال في يونيو الماضي، يجب على الأطراف إرجاع الأبقار التي تم نهبها خلال أعمال النهب التي بدأت منذ شهر إبريل وحتى مايو. وكشف الوزير أن حاكم الولاية جاكوب مدول لانق يجري حالياً ترتيبات مع بعثة الأمم المتحدة وحاكم ولاية ليج الشمالية بهدف تسليمهم (80) رأساً من الأبقار الأسبوع المقبل، مبيناً أنه كان يجب على السلطات تسليم (1,200) رأس من الأبقار إلى ليج الشمالية لكنهم مازالوا في البحث عن بقية الأبقار.
ومن جهته قال المستشار الأمني لحكومة ليج الشمالية غردون ملو شيلنق إنه لم يتم إخطارهم بالخطوة، مبيناً أنهم قاموا بتسليم (116) رأساً من الأبقار إلى ولاية تويج الشهر الماضي، تنفيذاً لمقررات الاتفاق. وأَضاف قائلاً: هذا خبر جيد لأننا في انتظارهم، ولكنهم لم يخطرونا حتى الآن.
وفاة أم وطفلها
قال مسؤول محلي إن امرأة تبلغ من العمر (28) عاماً وطفلها البالغ من العمر (4) أشهر، توفيا بسبب مرض الملاريا في مقاطعة واط بولاية جونقلي، وقال أيزاك فور روت محافظ مقاطعة واط، إن الأم التي تدعى سارة نيالواك فال، توفيت في منزلها بعد أن كانت تشكو من اعراض شبيه بالملاريا لعدة ايام دون أن تتلقى العلاج.
وأضاف المسؤول أن الأم توفيت في الصباح وفي نفس اليوم توفى طفلها، وأضاف قائلاً إن الطفل كان يستفرغ ويعاني من نزلات البرد لأن امطاراً غزيرة قد غمرت منزلهم بالمياه، بجانب عدم وجود طعام.
وأشار المسؤول المحلي إلى أن حالات الملاريا تزايدت مع استمرار هطول الامطار الغزيرة، كاشفاً أن السكان المحليين يعتمدون على الأدوية العشبية لأنه لا توجد مرافق صحية في المنطقة، مضيفاً أن المواطنين يعتمدون أيضاً على أكل لحوم الصيد بسبب الجوع.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق