ماذا قال حمدوك عن زيارته لأمريكا وفرنسا وكيف اعتذر عن الاعتداء على الصحافيين؟

الخرطوم: الانتباهة أون لاين
قال رئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك إن مشاركة السودان في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها 74، ستعقبها تفاصيل كثيرة من أجندة الحكومة الانتقالية. واعتبر في المؤتمر الصحفي الذي عقده بمطار الخرطوم مساء اليوم عقب عودته للبلاد بعد مشاركته في أعمال الجمعية العامة مترئسا وفد السودان بأنها شكلت عودة السودان للمجتمع الدولي، حيث عقد لقاءات ثنائية مع مؤسسات دولية وشخصيات عامة. وأكد حمدوك أن زيارته لفرنسا ولقاءه المطول مع الرئيس ماكرون، شكلا بداية لعلاقة متميزة مع فرنسا. ووصف زيارته الرسمية لفرنسا بدعوة من ماكرون بالناجحة، وشارك خلالها في تشييع الرئيس الفرنسي الراحل جاك شيراك وعقد لقاءات ثنائية. وأكد حمدوك في رده على سؤال يتصل بحرية الصحافة التزام الحكومة واحترامها للصحافة والعمل على تأسيس مناخ ديمقراطي واعتذر للصحفيين الذين تعرضوا  للاعتداء أثناء محاولة تغطيتهم عودته واصفا ما تعرضوا له بالممارسة غير المقبولة. وقال: نعتذر بأشد العبارات ونحن في بداية الديمقراطية وهذا طريق صعب يتطلب أن نعمل جميعا لخلق مناخ ديمقراطي وندير خلافاتنا بطريقة مدنية.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق