الزمن الجميل

الفريق ركن إبراهيم الرشيد
كلما ذكر الناس أو دار الحديث عن الزمن الجميل ذكروا فترة الرئيس الفريق إبراهيم عبود (1958-1964م) وبحق كانت فترة حكمه هي الزمن الجميل، عاش الناس فيه بحبوحة الحياة ويسر المعيشة والاكتفاء الذاتي.
العامل البسيط بدخله المتواضع يكفي نفسه سؤال الناس، فحوائجه مقضية بما يتقاضاه من أجر، وكذلك الراعي والمزارع والجندي والموظف، حتى طالب العلم في جميع المراحل الدراسية موفر له الإيواء والطعام والكراس والكتاب والاعانة المالية اذا كان من الاسر رقيقة الحال.
لذلك ارتبط زمن عبود بصفة الزمن الجميل.
كانت زيارات الرئيس عبود للدول شرقها وغربها تهدف الى بناء علاقات ندية بين السودان وتلك الدول وبين شعوبها والشعب السوداني. لم تكن زيارات للشحدة او الحماية والسؤال. لقد نشرت مجلة النيوزويك (News Week) الشهيرة على غلافها وقتها، السودان نقطة مضيئة في قارة مظملة (Sudan aBright Spot in Adark Continent) ويظهر الجندي السوداني يقف شامخاً ابياً مهندماً رمزاً للدولة والشعب.
لقد كان زمن الفريق عبود زمناً جميلاً بكل ما تحمل الجملة من معاني، ولكن بالرغم من ذلك خرج الشعب السوداني في اكتوبر 1964 خرج يهتف الى الثكنات يا عساكر، وخرجنا نحن طلبة المرحلة الثانوية في مظاهرات هادرة كاصغر الثوار عمراً نهتف مع من يهتف دون دراية او فهم عميق لما يبطنه الساسة أهل النفاق.
فذهب عبود وصحبه الكرام القامات السامقات اصحاب النفوس الطاهرة ، الصادقة، النزيهة المتجردة، ذهبوا الى الثكنات وذهب معهم الزمن الجميل الى غير رجعة.
كان الشعب السوداني دون وعي بما سيلحق به من الساسة اهل النفاق والكذب وحب السلطة والجاه، كان يتطلع الى زمن اجمل من الزمن الجميل الذي كان يعيش فيه.
كان يبحث عن الديمقراطية مقطوعة الطاري، وهل كان فاقد الشيء يعطيه؟
اخي القارئ الكريم، ابناءنا اجيال ما بعد الزمن الجميل، نقول بسبب الساسة وقع الشعب السوداني في شر اعماله، رفس ما كان فيه من نعم وزمن جميل، وظل يبحث عن زمن اجمل، فطال بحثه الى يومنا هذا فما وجد الا البؤس والعنت والشقاء ولم يحصد الا الفقر والمسغبة ولم يجد من الساسة الا النفاق والفساد.
فهل سيعود الزمن الجميل في عهد الديمقراطية الرابعة؟
أم ان ما نراه ونعيشه اليوم لا يخرج من نفاق الساسة والصراع على السلطة وكراسي الحكم؟

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق