مسابقة عيون الشباب على التنمية

المركزي: ودائع العملاء لم تتأثر بأعمال النهب والتخريب التي طالت عدداً من المصارف

الخرطوم : هنادي النور

اكد بنك السودان المركزي اهمية السلامة المالية وتعزيز ثقة المتعاملين مع الجهاز المصرفي مؤكدا إنشاء غرفة طوارئ لإدارة الأزمة الناجمة عن اندلاع الحرب فى 15 أبريل 2023م برئاسة المحافظ وعضوية مديري عموم الإدارات العامة ومديري فروع البنك بهدف متابعة الموقف بصورة مستمرة في العاصمة والولايات والاستجابة الفورية للتحديات التي تواجه الجهاز المصرفي نتيجة للحرب الدائرة في البلاد ، مع تقديم حلول ومعالجات عاجلة واستثنائية للمشكلات الطارئة.
شرع بنك السودان المركزي مباشرة في وضع البدائل اللازمة لتذليل العقبات التي تواجه عملاء الجهاز المصرفي وذلك من خلال اعتماد عدد من الضوابط والاجراءات المؤقتة لتسترشد بها المصارف في تقديم خدماتها للجمهور وتسيير أعمالها أثناء الأزمة ولحين انجلائها.وكشف البنك في بيان صحفي عن ضوابط واجراءات منها التنسيق المستمر مع وزارة المالية ووزارة التجارة ووزارة المعادن والوزارات والهيئات ذات الصلة لتحديد المعوقات ووضع الحلول للمشكلات التي تواجه القطاع الاقتصادي . بجانب تكوين غرفة طوارئ تضم مديري عموم كافة المصارف بغرض التنسيق لتشغيل جميع الفروع لضمان توفير أفضل خدمة ممكنة لجميع عملاء الجهاز المصرفي اضافة الي التنسيق والمتابعة مع الجهات المعنية لمعالجة مشكلة المحول القومي ومشاكل الربط الشبكي والتطبيقات والنظم المصرفية الألكترونية بالمصارف لاكتمال دائرة الدفع الإلكتروني. حيث أعيدت بعض التطبيقات للعمل، وما زالت الجهود مستمرة لإعادة التطبيقات المتوقفة عن العمل. المتابعة اللصيقة مع المصارف التي تعمل بمحولات خاصة لمعالجة المشاكل التي تواجه عمل خدماتها الالكترونية. كما إصدار الضوابط ووضع الترتيبات اللازمة لاستئناف إجراءات منح التمويل المصرفي للمستفيدين في القطاعات المختلفة خاصة القطاع الزراعي والقطاعات الصغيرة وصغار المنتجين، وقد حققت هذه الضوابط رضا كبيراً لدى قطاعات المزارعين والقطاعات الأخرى. وايضا ضوابط نظام الصادر والاستيراد الورقي بهدف استئناف عمليات التصدير والاستيراد لدرء الأثر السالب للأزمة على الميزان التجاري. واصدر المركزي تعميم التعامل مع تداعيات الوضع الراهن على الجهاز المصرفى تأسيسا على متابعة ورصد وتحليل المشكلات التي تواجه جمهور المتعاملين مع الجهاز المصرفي.
مؤكدا استمرار المركزي في مواصلة جهوده بالتنسيق مع الجهات المعنية لتذليل كافة العقبات التي تواجه الجهاز المصرفي وجمهور المستفيدين من الخدمات المصرفية ، و نطمئن الجمهورا بأن ودائعهم لم ولن تتأثر بأعمال النهب والتخريب التى طالت عدداً المصارف.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى