زلزال في أمريكا

رصد: الانتباهة أون لاين

علق الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الخميس على قرار مجلس النواب الذي يقر على عزله بموجب المادتين “إعاقة الكونغرس” و “إساءة استخدام السلطة” خلال ولايته الرئاسية. وقال ترامب خلال مناسبة حضرها في ولاية مشيغان الأمريكية: “كل عضو جمهوري صوت لصالحنا.. لم نخسر صوتا جمهوريا واحدا.. الحزب الجمهوري لم يسبق له أن تمت مواجهته بهذه الطريقة إلا أنه أيضا لم يسبق له أن كان متحدا كما هو حاليا”. وأشار ترامب أن  هناك ثلاثة أعضاء ديمقراطيين صوتوا ضد العزل معتبرا ذلك بأنه أمر “لم يسمع به في السابق”. وأكد قائلا: “الديمقراطيون دائما متحدون، فكروا في الأمر: 3 ديمقراطيين انضموا إلى جانبنا”.

هذا وجاءت النتائج منقسمة على أساس حزبي، فقد صوتت الأغلبية البرلمانية الممثلة بالديمقراطيين لصالح العزل، بينما صوت الجمهوريون ضد. ووصف البيت الأبيض نتائج التصويت بـ “إحدى أكثر المشاهد المخزية في تاريخ البلاد “. ويتهم الرئيس الأمريكي بأنه جمد مساعدة عسكرية لحكومة كييف بهدف إجبار الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي على فتح تحقيق بشأن قضايا فساد تتعلق بجو بايدن، أبرز منافسيه الديمقراطيين في الانتخابات المقبلة. وأعلن دونالد ترامب، في الثاني من أكتوبر الماضي، أن التحقيق الذي أطلقه الديموقراطيون في مجلس النواب بهدف عزله، هو انقلاب ومحاولة للاستيلاء على السلطة.

وأنهى مجلس النواب الأمريكي الخميس، مناقشة استمرت يوما وصوت على بندي المساءلة بحق الرئيس دونالد ترامب تمهيدا لعزله. واستغرق التصويت الأول 15 دقيقة، والذي تعلق ببند إساءة استغلال السلطة. وبمجرد انتهاء هذا التصويت انتقل المجلس إلى التصويت على بند عرقلة عمل الكونغرس والذي استغرق أيضا خمس دقائق. وأظهرت نتائج التصويت على البند الأول، أن مجلس النواب الأمريكي صوت لصالح مساءلة الرئيس ترامب تمهيدا لعزله بتهمة إساءة استخدام السلطة، حيث صوت 230 عضوا لقرار العزل بينما رفض 197 آخرين القرار. وأيد أعضاء الحزب الديمقراطي، الذي يتمتع بأغلبية المقاعد في مجلس النواب بالبرلمان، الإقالة مساء الأربعاء، بينما عارض الحزب الجمهوري المبادرة. وفيما يتعلق ببند إعاقة عمل الكونغرس، صوت مجلس النواب الأمريكي لصالح إقالة ترامب بموجب مادة “إعاقة الكونغرس”، بحسب نتائج التصويت، حيث صوت 229 عضوا للمساءلة طبقا للمادة، مقابل 198 آخرين رفضوا المساءلة. وانقسمت النتائج على أساس حزبي، حيث صوتت الأغلبية البرلمانية الممثلة بالديمقراطيين لصالح العزل، بينما صوت الجمهوريون ضد.

ويتهم الرئيس الأمريكي بأنه جمد مساعدة عسكرية لكييف بهدف إجبار الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على فتح تحقيق بشأن قضايا فساد تتعلق بجو بايدن، أبرز منافسيه الديمقراطيين في الانتخابات المقبلة.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى