الإمارات ترعى سباقات الهجن في السودان وجوائز نقدية غير مسبوقة

وسط أجواء إحتفالية جسدت معاني الرياضة التي تسمو بالأرواح وتعمق أواصر الإخاء بين الشعوب ، شهد ميدان الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان لسباقات الهجن بمنطقة شرق النيل بالخرطوم الجولة الأولى من سباق هجن الرئاسة السنوي الذى ينظم في السودان برعاية إتحاد الإمارات لسباقات الهجن وبدعم من القيادة الإماراتية الكريمة بالتعاون مع الإتحاد السوداني لسباقات الهجن .
شارك في السباق أكثر من (3000) مطية من الهجن على مدار يومين فى (30) شوطاً ، وفاز منهم (300) مشارك بجوائز نقدية قيمة غير مسبوقة .
وقد تردد مصطلح (تستاهل الناموس) على مسامع الحاضرين والمشاركين في نهاية كل شوط وهي كلمة تقال للفائز الأول  وتعني مبروك عليك الفوز في روح رياضية لا تراها إلا في ميادين سباقات الهجن .
وقال سعادة السفير حمد الجنيبي سفير الدولة لدي السودان أن الشيخ زايد بن سلطان هو الأب الروحي لهذه الرياضة التي تمثل تاريخ وإرث الأجداد وهو لم يكن يميز بين شعبه والشعوب الأخرى وقدم نموذجاً نادراً في العطاء عبر الكثير من القيم والموروثات النبيلة في العديد من المجالات ، وقال أن أبناء زايد حكام الإمارات الكرام يسيرون علي ذات النهج من خلال فزعهم لمساندت الأشقاء وعونهم وأياديهم ممدوه بالخير للجميع.
من جهته قدم رئيس الإتحاد السوداني لسباقات الهجن باسم الهجانة في السودان العمدة سعد العمدة الشكر والتقدير للدعم غير المحدود في كافة المجالات من دولة الإمارات .
وأكد سعد إن نجاح هذا الموسم  جاء من خلال المشاركة الواسعة والحضور الكبير ، موضحاً أن هذا الموسم حقق  نقلة إقتصادية نوعية بدعم كبير من شيوخ وحكام دولة الإمارات العربية ، الذي استمر للموسم الخامس يتمثل في إنشاء الميادين والمضامير والجوائز القيمة والمشتروات بالإضافة إلى الدعم الفني .
من جهته إمتدح عثمان المبارك رئيس نادي (أم جيره) للهجن بشرق النيل الدور الإيجابي الكبير الذي درجت الإمارات على تقديمه لرياضة الهجن وقال أن سباق الرئاسة ينظم سنوياً ، وأسهم بدور كبير في إنعاش رياضة الهجن وشجع الكثيرين على الإهتمام بالسلالات وتربية الأبل مشيراً إلى أن هذه السباقات تشارك فيها كل القبائل والعشائر من مختلف ولايات السودان
من جهته قال محمد توم أحد الفائزين في السباق أن دولة الإمارات فتحت لهم أبواب الخير وبعد أن كانت هذه السباقات تقام في المناسبات فقط أصبحت مصدراً للثروة من خلال جوائزها الكبيرة .

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق