السودان: تصريحات مهمة للتعايشي من جوبا

جوبا: الخرطوم: الانتباهة أون لاين
أكد الأستاذ محمد حسن التعايشي عضو مجلس السيادة الانتقالي المتحدث الرسمي باسم وفد الحكومة لمفاوضات السلام، أن مشاركة اهل المصلحة من دارفور في منبر جوبا للسلام يمثل خطوة مهمة في عملية بناء السلام.
وأوضح عقب الجلسة التي عقدها وفد الحكومة وممثلو الجبهة الثورية مع وفد نساء دارفور، بحضور فريق الوساطة الجنوبية، بفندق بالم افريكا اليوم، أن الجلسة توصلت لاتفاق لتشكيل لجنة تضم ستة أشخاص من الطرف الحكومي وستة من حركات الكفاح المسلح ولجنة من الأطراف المختلفة المكونة لوفد اهل المصلحة، لدراسة وصياغة الآراء والتصورات التي قدمها اهل المصلحة خلال جلسات اليوم، مشيرا إلى أن جميع هذه اللجان ستجتمع لعرض خلاصاتها وتحديد كيفية إدراجها في أوراق التفاوض.
وقال التعايشي أن وفود المفاوضات استمعت خلال الجلسات الرسمية التى عقدتها الجمعة مع اهل المصلحة إلى آراء ووجهات نظر فئات وشرائح مهمة من شرائح المجتمع الدارفورى من النازحين والمرأة والإدارات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني التي تمثل المجتمع الرعوي والزراعي والمهنيين وغيرها، مضيفا أن لقاء هذه الفئات يهدف لبناء عملية سلام شامل يشارك فيه الجميع.
وأوضح التعايشي أن مستوى التوافق والانسجام الذي ساد جلسات اليوم يعكس حرية اختيار اهل المصلحة لممثليهم دون تدخل من أي طرف. مبينا أن أطراف السلام في جوبا متفقة على معظم الموضوعات التي عرضها أصحاب المصلحة خلال الجلسات، مشيرا إلى ان الورقة المقدمة من نساء دارفور خلال الجلسة التي خصصت للمرأة، نبهت إلى ضرورة المشاركة الحقيقية للمرأة في كل عمليات بناء السلام.
الى ذلك أوضح الدكتور ضيو مطوك عضو فريق الوساطة الجنوبية أن قطاع النساء في وفد اهل المصلحة قدم ورقة مهمة حوت جملة من قضايا دارفور، وأمن على اهمية دور المرأة في عملية سلام دارفور.
من جانبه أكد الأستاذ احمد تقد لسان، أن وفدي الحكومة والجبهة الثورية السودانية متفقان على اعطاء اولوية وعناية خاصة لكل الرؤى والتصورات التي طرحها وفد اهل المصلحة بشأن السلام في منبر جوبا، موضحا أن مجموعة اهل المصلحة التي حضرت من دارفور تشكل إضافة حقيقية للعملية السلمية، باعتبارها تمثل الفئات المختلفة للمجتمع الدارفورى.
وأكد تقد أن جميع الأوراق والتوصيات التي قدمها اهل المصلحة ستضمن فى اتفاق السلام النهائي، مشيرا إلى اهمية وجود المرأة في مرحلة صناعة السلام الحالية في مدينة جوبا وحضورها فى عملية بنائه من خلال المشاركة الفاعلة في آليات تنفيذه.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق