نجاة سلفاكير من موت محقق و(الانتباهة) تكشف التفاصيل

أعدها: المثنى عبدالقادر

حذّر جنرال بالجيش الحكومي، من تفاقم الأوضاع الصحية للقوات في مركز (فانيير) للتدريب بولاية جونقلي، وقال، كبير المدربين بالمركز الجنرال جون أشيك، إن أكثر من ألف جندي وصلوا المركز بداية شهر يناير الماضي، وأوضح أشيك أن حالات الإصابة بالملاريا وسط القوات مرتفعة، بسبب نقص الأدوية منذ فبراير الماضي. وتابع تلقينا شحنة من الأدوية في 1 يناير الماضي لكن حالياً لا توجد أدوية، وأوضح المدرب أن أفراد القوات يعيشون بلا خيام وناموسيات، بجانب نقص في الغذاء وحذّر كبير المدربين بالمركز، من تفاقم أوضاع الجنود مع اقتراب موسم الأمطار، مناشداً الحكومة بتوفير الخدمات الأساسية من الناموسيات والخيام، فيما يلي تفاصيل الأحداث الداخلية والدولية المرتبطة بدولة جنوب السودان:-

حادث موكب سلفاكير
تعرّض موكب رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت، لعملية اختراق من سيارة مجهولة من نوع لاندكروزر (برادو) مما أسفر عن وقوع حادث بين السيارة المخترقة وإحدى سيارات الحرس الرئاسي صباح أمس في شارع طمبرة، أثناء سير موكب الرئيس للمشاركة في تنصيب الأسقف استيفن اميو مولا ليتولى رئاسة أساقفة جوبا بكنسية كاتور .
وقال المتحدث باسم الرئاسة اتينج ويك اتينج، إن الرئيس سلفاكير بخير ولم يصب خلال الحادثة لكن اُصيب ثلاثة من الحرس الرئاسي جراء الحادثة بينما تم القبض على سائق السيارة المعترضة للموكب الرئاسي، وأضاف ايتنج لـ(الانتباهة) الاحداث تعود عندما اغلق الحرس الرئاسي الطريق الذي سوف تسلكه سيارات موكب الرئاسة للمشاركة في تنصيب رئيس اساقفة جوبا بكنيسة كاتور وبعد ان اغلقت السيارات طرق الموكب قام صاحب السيارة المدنية وهي من نوع لاندركوزر (برادو) بمخالفة الطريق والذهاب بالاتجاه المعاكس رغم تحذيره ان الطريق تم اخلاؤها لموكب رئاسة الجمهورية وعند اقتراب السيارة الـ(برادو) من موكب الرئيس، قال الناطق باسم الرئاسة ان الحرس الرئاسي اعترضها على الفور مما ادى لوقوع الحادث وادى لاصابة ثلاثة من الحرس بجروح طفيفة بسبب الحادث، بينما تم اعتقال سائق السيارة التي اعترضت الموكب الرئاسي للتحقيق معه، وأكد اتينج انه لم يعرف سبب قيام السائق بذلك الفعل ما اذ كان حادثاً ام لديه غرض اخر.
تنصيب الأسقف مولا
بحضور رئيس دولة جنوب السودان ونوابه في كاتدرائية القديسة تريزا بكاتور في العاصمة جوبا صباح امس، تم تنصيب الاسقف استيفن اميو مولا ليتولى رئاسة اساقفة كنائس العاصمة جوبا، حيث القى كلمة رئاسة الجمهورية نائب الرئيس جيمس واني ايغا، ويأتي التنصيب بعد الخلافات التي شهدتها كنائس جوبا مع الفاتيكان بعد اعتراضهم على تنصيب الاسقف استيفن وادى لوقوع احداث مؤسفة في كنيسة كاتور قبل اسابيع وصلت لحد اشتباكات بالايدي مما ادى لتدخل قوات الشرطة بالعاصمة جوبا، يضاف ان المطران فولينو لوكودو لورو اعلن عدة مرات بان الكنيسة الكاثوليكية ليس بإمكانها إيقاف الاحتجاجات وضمان أمن المطران الجديد.
تكاليف الحجر الصحي
أعلنت وزارة الصحة الاتحادية بدولة جنوب السودان، ان القادمين من الدول المتضررة من فيروس (كورونا) الى مطار جوبا الدولي سوف يتم ابقاؤهم في الحجر الصحي على حسابهم الشخصي في جوبا ضمن القيود الجديدة لاحتواء الفيروس، واكد وكيل وزارة الصحة ماكور كور في تصريحات صحفية ان القرار اتخذ بواسطة اللجنة العليا المكلفة لمكافحة فيروس كورونا التى يترأسها الرئيس سلفاكير ميارديت وينوب عنه النائب الاول رياك مشار، واضاف دكتور ماكور ان كل شخص سوف يصل جوبا قادماً من دولة متضررة من الفيروس سوف ينقل الى منشأة حجر صحي لمدة 14 يوماً وسيكون مسؤولا عن نفقات اقامته، ولم يحدد الوكيل كلفة الاقامة في الحجر الصحي، في السياق أكد وكيل وزارة الصحة ان هناك اجراءات جدية سوف تشمل معسكرات تجميع القوات لاتخاذ تدابير احتياطية.
دعم صيني
تبرعت سفارة الصين في جوبا عاصمة دولة جنوب السودان بمبلغ (100) الف دولار لمنظمة الصحة العالمية لمكافحة فيروس كورونا في دولة جنوب السودان، وقال بيان رسمي للسفارة الصينية صدر امس ان الوقاية من العدوى لا تزال تمثل تحدياً لدولة جنوب السودان وان السفارة سوف تدعم مكتب منظمة الصحة العالمية في جوبا بمبلغ (100) الف دولار وان الاموال سوف تخصص لشراء معدات طبية وقائية للبلاد، كما كشفت السفارة انها سوف تتسلم قريباً إمدادات طبية تبرعت بها الحكومة الصينية والشركات الصينية لجنوب السودان.
غارة بولاية واراب
قُتل شخصان وجُرح ثلاثة آخرين في غارة لنهب الماشية في مدينة مونجول في مقاطعة تونج الجنوبية في ولاية واراب، و قال المدير التنفيذى لمقاطعة تونج الجنوبية ماركو مبيور أجيش، ان سارقى الماشية الذين يشتبه في انهم من قوك بولاية البحيرات المجاورة هربوا مع أكثر من 2000 رأس من الماشية، وأشار مبيور ان خمسة شبان يشتبه فى أنهم تابعوا ماشيتهم التي تم نهبها لم يعودوا و مصيرهم حتى الآن مجهول. واوضح اجيش انه تم إرسال قوات الأمن لمتابعة المعتدين ولم يتمكنوا من استعادة الماشية التي تم نهبها. ودعا مبيور حكومة الوحدة الوطنية الانتقالية التي تم تشكيلها حديثاً إلى إعطاء الأولوية لنزع السلاح من أيدي المدنيين، موضحاً ان هذا سيقلل من الانشطة الاجرامية مثل الغارات لنهب الماشية وانعدام الأمن الناجم عن انتشار الاسلحة النارية بين المدنيين في البلاد.
مخاوف في باقيري
وقال بعض اللاجئين والسكان المحليين في منطقة باقيري في ولاية شرق الاستوائية بدولة جنوب السودان، إن أفراد مجتمع مادي الذين فروا من الأزمة إلى مخيمات يوغندا المجاورة قد لا يعودون إلى ديارهم لأن القوات العسكرية تسيطر على منازلهم، وعبر اللاجئون عن مخاوفهم خلال منتدى للسلام نظم في مدينة نمولي، وهو برنامج يهدف إلى بناء السلام بتمويل من الحكومة البريطانية. و قال تعبان مايكل أحد العائدين من مخيم باقرينيا للاجئين في شمال يوغندا لحضور المنتدى، ان السبب الذي يجعلهم يتخوفون من العودة إلى جنوب السودان هو ان القوات العسكرية استولت على منازل اللاجئين ونسبة لغياب القانون لا يستطيعون استرجاع ممتلكاتهم. من جانبها قالت رئيسة لجنة السلام في منطقة باقيري اويزيا نايت اوريك، ​​إن معظم منازل المدنيين اصبحت ثكنات للجيش، الأمر الذي يسبب الخوف للسكان المحليين. وبينت اوريك، ان مناطق مجتمع مادي في مولي توكورو وكيربي ونيونقوا وباقيري و أرابي ولوه وجيلي و ماتارا وأبيلا ونمولي ممتلئة بثكنات الجيش، هذا وأقر قائد قوات تايقر في نمولي الرائد أكول أميت، أن بعض المستوطنات المدنية في المنطقة يحتلها الجنود، لكنه يقول إن ذلك لن يؤثر على عودة السكان المحليين إلى ديارهم وطلب من اللاجئين العودة إلى ديارهم وسوف يعود الجنود إلى أماكنهم بأوامر عسكرية.
ارتفاع معدلات الملاريا
كشف مسؤول صحي في مقاطعة (ياي) بولاية وسط الاستوائية في دولة جنوب السودان، عن ارتفاع معدلات الإصابة بمرض الملاريا والالتهاب الرئوي وسط المواطنين في المدينة. وقال المدير الطبي لمستشفى ياي المدني جوزيف معليش، إن حوالي 80% من المرضى الذين يتم تشخيصهم في المستشفى من جميع الفئات العمرية، مصابون بمرض الملاريا والالتهاب الرئوي، وعزا الطبيب ارتفاع معدلات الإصابة إلى سوء استخدام الناموسيات من قبل المواطنين، بجانب الأمطار الغزيرة وتأخر الإبلاغ عن المرض. وأضاف معدل الإصابة بالملاريا أكثر من الالتهاب الرئوي، في سجلات المستشفى. وناشد الطبيب، المواطنين بزيارة المرافق الصحية لتلقي خدمات العلاج بدلاً من اعتمادهم على الادوية التقليدية على حسب تعبيره، من جانبه حذّر معليش، المواطنين من خطورة فيروس كورونا، مطالباً المواطنين باتخاذ تدابير وقائية ضد فيروس كوفيد -19 المعدل المتفشي في العالم.
ترقية مركز مندري الصحي
طالبت السلطات المحلية في مقاطعة مندري الغربية بولاية غرب الاستوائية بدولة جنوب السودان، بترقية المركز الصحي في المنطقة إلى مستشفى لمساعدة المواطنين في تلقي العلاج، وقال المدير التنفيذي للمقاطعة جوزيف تعبان، إن المرفق الصحي الوحيد في المقاطعة يحتاج للتأهيل ليصبح مستشفى من أجل توفير خدمات العلاج لجميع المواطنين. وأوضح تعبان، ان المركز الصحي الوحيد في المنطقة عبارة عن مركز للرعاية الصحية الأولية ويحتاج إلى ترقية. وفي سياق منفصل شكا المسؤول المحلي من قلة عدد المدارس الابتدائية في المنطقة، مبيناً أن عدد التلاميذ في بعض الفصول الدراسية يصل إلى أكثر من 80 تلميذاً، وأضاف المسؤول المحلي أن المواطنين العائدين من مناطق اللجوء مستعدون للعودة الى مناطقهم، لكنهم يعبّرون عن مخاوفهم من قلة الدعم في المواد الغذائية. وناشد المدير التنفيذي، المنظمات الإنسانية لدعم النازحين واللاجئين، في العودة إلى مناطقهم.
مقتل مواطن بسيارة بأويل
تسببت سيارة تابعة لجهاز الأمن القومي، في مقتل مواطن بمدينة اويل في ولاية شمال بحر الغزال بدولة جنوب السودان، حسبما ذكر ضباط شرطة المرور، وأكدت نائبة مدير شرطة المرور في شمال بحر الغزال، النقيب اويت أركانجلو، أن رجلاً يدعي قرنق كون أوان يبلغ من العمر 45 سنة، توفي عندما صدمته سيارة تابعة لجهاز الأمن بالقرب من سوق الخضروات بمدينة أويل، وكشفت مسؤولة المرور أنه تم اعتقال عناصر الأمن الذين كانوا يقودون السيارة ولكن تم نقلهم إلى مقر جهاز الأمن في مدينة أويل، وتمت مصادرة السيارة. وحذرت مسؤولة المرور من القيادة بسرعة فائقة لتجنب مثل هذه الحوادث.
توقيف شخصين بمفولو
ألقت السلطات الشرطية بولاية غرب الاستوائية القبض على شابين في مقاطعة ممفولو، على خلفية اتهامهم بجرائم تتعلق بالسرقات، وذلك يوم الاثنين الأسبوع الماضي. وقال ايزاك توقول المدير التنفيذي لمقاطعة ممفولو إنه بعد انتهاء التحقيقات مع الشابين، تأكد تورطهما في جرائم السرقات. وأضاف ايزاك ان الشابين اللذين تم القبض عليهما هما الآن في السجن في انتظار تقديمهما للمحاكمة، مشيراً إلى أن السلطات المحلية تعمل بجد للحد من الجريمة وتقديم المجرمين لمحاكمة عادلة.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق