السودان: جدل كبير حول ملابس المخلوع في السجن

رصد: الانتباهة أون لاين

أثار ظهور الرئيس السوداني المعزول عمر البشير المتكرر أمام المحاكم السودانية بكامل زيه الوطني الناصع البياض بدلا من ملابس السجن المعروفة جدلا كبيرا في الشارع السوداني، باعتبار أن ذلك يشكل تمييزا له رغم أنه يقبع في السجن الرئيسي بضاحية كوبر شرق الخرطوم على زمة عدد من القضايا الجنائية الكبرى.

وأشارت تقارير صحفية إلى أن البشير يرفض ارتداء الزي الموحد السجناء بحجة أنه ليس سجينا عاديا.
وبرر مصدر أمني تحدث لـ “سكاي نيوز عربية” عدم إلزام البشير بارتداء ملابس السجن بالقول بأن احتجازه في السجن تم بناء على مذكرة اعتقال من جهاز الأمن، لذلك لا يمكن إجباره على ارتداء زي السجناء الموحد. لكن قانونيون أكدوا أن ظهور البشير بالجلباب السوداني يتنافى مع النصوص الدستورية ولوائح السجون السودانية التي تمنع التمييز بين المدانين باعبار أن البشير أصبح سجينا بعد صدور حكم بإيداعه إصلاحية لمدة عامين في قضية فساد تتعلق بالتلاعب بالمال العام.
وقال الخبير القانوني محمد الحافظ لـ”سكاي نيوز عربية” إنه ليس هنالك أي مبرر لعدم إلزام البشير بارتداء ملابس السجن وظهوره العلني بهذا المظهر المخالف للقوانين والمستفز لمشاعر الشارع السوداني.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق