السودان: ماذا قال صديق تاور عن تعيين الولاة المدنيين؟

الخرطوم: الانتباهة أون لاين
قال عضو مجلس السيادة الانتقالي بروفيسور صديق تاور أن تعيين الولاة المدنيين ظل أحد مطالب الثورة الملحة بعد تشكيل مجلسي السيادة والوزراء حتى تكتمل مؤسسة جهاز الدولة خلال الفترة الإنتقالية ويتبع ذلك تشكيل المجلس التشريعي والذي بتكوينه تكتمل مؤسسات السلطة الإنتقالية. وثمن بروفيسور تاور في تصريح صحفي اليوم عقب لقائه مع منظمات المجتمع المدني بولاية جنوب كردفان بقاعة الصداقة بحضور والي الولاية د. حامد البشير إبراهيم، ثمن عالياً الدور الكبير الذي إضطلع به الولاة العسكريون المكلفون في تصديهم للأعباء والمهام الجسام وتحملهم المسؤولية الوطنية خلال العام المنصرم. وقال عضو مجلس السيادة أن تعيين الولاة الجدد والذي تأخر كثيراً لأسباب مفهومة، هو من مطلوبات الإنتقال المدني حتى تأخذ الدولة وضعها الطبيعي والمؤسسي، مشيرا إلى أن الولاة المدنيين تنتظرهم توقعات وأعباء كبيرة جدا من القواعد، حيث أن مشاكل الولايات هي نتاج وتراكم لخراب ممنهج دام على مدي ثلاثة عقود وشمل كل مناحي الحياة ولذلك فعملية الإصلاح تحتاج لوقت وجراحة دقيقة وعلى المواطنين أن يتفاءلوا ويتحلوا بالصبر والعزيمة حتى تعبر بلادنا هذه المرحلة. ومن جانبه أكد والي ولاية جنوب كردفان د. حامد البشير أن التحدي الأكبر والذي يمثل أولوية قصوى بالنسبة لحكومته هو تحقيق الأمن والإستقرار ثم يليه تحقيق السلام المجتمعي والسياسي وصولاً لتحقيق التنمية وإعادة صياغة المجتمع بصورة حديثة وتوفير الخدمات التعليمية والصحية ومياه الشرب النقية ومكافحة الأمراض المستوطنة بالولاية.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق