قام رحل من بلدنا أجمل زول

بابكر سلك
] نبكي!.
] وهل يجدي البكاء..؟.
] أذن ننتحب.
] وماذا يفيد النحيب.
] لما بدر الكون يغيب.
] نندب إله الموت وووب؟.
] ووب ماذا في يده!.
] إذن لانصدق.
] نعم لانصدق.
] وكيف لانصدق والموت هو الحقيقة المطلقة الوحيدة.
] إذن ماذا نفعل؟.
] ماذا نفعل؟.
] ماذا؟.
] لا .
] لن نركن لذلك أبداً.
] فنحن لانملك إلا أن نقول:
] إن العين تدمع وإن القلب ينزف وإنا لفراقك جد محزونون محزونون.
] محزونون.
] محزونون يا مهند ميرغني.
] يا(هوندا) كما سميناك.
] يا فارس الفوارس يا جواد الجواد.
] ياصاحب الجود ياجواد.
] كأنك تريد أن تثبت لنا أن الدنيا مجرد فرسة أصيلة.
] فرسة سريعة.
] سريعة سرعة البرق.
] وأنت تمطيها وتطلق لها اللجام لتسرع أكثر.
] وما كنا ندرك أن تلك البسمة الدائمة كانت فرحة وداع مسرع.
] وماكنا نعرف أن ذلك الجود كان يعني عندك.
] كتر من هاك تلقاها هناك.
] هناك يا مهند.
] هناك حيث أنت الآن.
] هناك حيث الصديقين أمثالك والشهداء.
] هناك في عالم راقي تستحق أن تقطنه.
] فمثلك ليس مكانه الثرى بثرياته مهما علت.
] ماذا نفعل؟.
] لانصدق؟.
] ولكن كيف!.
] ومن أين لنا بنسمة مثلك حتى لانصدق؟.
] يا ووووووب.
] يا إله الموت عند أجدادنا الفراعنة.
] كلا.
] لن نلجأ لووووب ذلك الشؤم.
] ولكن ماذا نفعل؟.
] مهند.
] برغم عمق الجرح يا حبيب.
] لن نقول إلا مايرضي الله.
] إنا لله وإنا إليه راجعون.
] أيها الناس.
] تاني من بلدنا رحل زول جميل.
] بل أجمل زول.
] قطب المريخ الشاب.
] مهند ميرغني.
] رحل للدوحة ومنها رحل للجنة.
] العزاء الوحيد أنه لم يرحل وحيداً من آخر محطاته.
] ولكنه رحل من بين الرفاق والإخوان.
] وأي رفاق.
] نعم الرفاق.
] ناس رابطة المريخ بقطر.
] والله لو كان العمر يشترى.
] لأشتروا له سبعة ألف سنة إضافية.
] أحسنوا استقباله.
] وتسابقوا في إكرام إبن الأكرمين.
] وتفانوا في خدمته ومرافقته وممارضته.
] نعم الرحيل الحبيب مهند.
] حينما يكون المودعون أخوتك من رابطة المريخ بقطر.
] اللهم أرحم عبدك مهند ياكريم.
] أنه ضيفك.
] فوالذي نفس محمد بيده.
] لو جاني مهند ضيفاً أنا الفقير إليك ده لأكرمته حد الكرم.
] فكيف وهو ضيفك يارحمن يارحيم ياكريم.
] اللهم إنا نشهد له بنقاء السيرة والسريرة والكرم وحب الناس.
] ونشهد له بالشجاعة والتفاني والنضال.
] كيف لانشهد ولن أنسى مرابطته بالمحاكم دعماً للثوار أيام الحراك.
] ولا حول ولا قوة إلا بالله.
وإلى لقاء.
سلك

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق