السودان: خبير إقتصادي: موازنة الدولة المعدلة ستؤدي لأوضاع كارثية

الخرطوم: الانتباهة أون لاين
قال الخبير في الشأن الاقتصادي د. حسين سليمان محمد ان موازنة الدولة للعام 2020م المعدلة غير واقعية بالمقارنة مع الأهداف التي تستهدف تحقيقها وإعتمادها على الدعم الخارجي. وأضاف أن المضي في تنفيذ هذه الموازنة سيؤدي لأوضاع كارثية في البلاد.
وطالب أمين الامانة الاقتصادية بحركة المستقبل للاصلاح والتنمية بضرورة التدرج في رفع الدعم عن السلع الاستراتيجية وفقاً لمعدل نمو الناتج المحلي الاجمالي. وتوقع حسين إرتفاع الدولار مقابل الجنيه إلى 200 جنيه وزيادة نسبة التضخم إلى 180% الأمر الذي سيلقي بظلال سالبة على أسعار السلع الأساسية ويفاقم من حالة الفقر وسط المواطنين في البلاد ويؤدي إلى تفشي المشكلات الاجتماعية في المجتمع السوداني. مبيناً أن الحركة نظمت ندوة حول الآثار الإجتماعية لموازنة الدولة المعدلة تم فيها تقديم عدد من الأوراق ركزت على ضرورة إتباع سياسات اقتصادية رشيدة تخرج البلاد من المأزق الاقتصادي الذي تعيشه فيه حالياً.
ودعا الخبير الاقتصادي إلى تجميد السياسات الاقتصادية التي اعتمدتها الموازنة لحين توفر الظروف الملائمة لتطبيقها مؤكداً أهمية تأهيل شركات عامة وخاصة لضبط عمليات تصدير الذهب والثروة الحيوانية والصمغ العربي والسمسم والقطن والفول السوداني لضمان عائد الصادر للخزينة العامة للدولة والعمل على تنظيم عملية استيراد السلع الضرورية والتي تشمل القمح ومشتقات الطاقة والدواء. وأكد أن حكومة حمدوك لم تأت بجديد وأن كل ما تقوم به من إجراءات لمعالجة الوضع الاقتصادي المتقاقم هي سياسات اتبعها النظام السابق.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى