صواريخ تضرب عمق إسرائيل تزامناً مع توقيع سلام بالبيت الأبيض

رصد: الانتباهة أون لاين
قال الجيش الإسرائيلي إن نشطاء فلسطينيين أطلقوا صاروخين من غزة على إسرائيل يوم الثلاثاء أثناء توقيع إسرائيل والإمارات والبحرين على اتفاقين لتطبيع العلاقات في البيت الأبيض بواشنطن. ودوت صفارات الانذار في مدينتي عسقلان وأشدود الساحليتين أثناء اجتماع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع وزيري خارجية الإمارات والبحرين في البيت الأبيض. وقالت خدمة الإسعاف الإسرائيلية نجمة داوود الحمراء إن المسعفين عالجوا رجلين من إصابات طفيفة لحقت بهما جراء زجاج متطاير في أشدود وأصيب أربعة آخرون بصدمة. وقال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي إن نظام القبة الحديدية المضاد للصواريخ اعترض واحدا من صاروخين أطلقا من غزة. وفي غزة التي تديرها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) تجمع قبل وقت قصير من توقيع الاتفاقين في البيت الأبيض عشرات الفلسطينيين أمام مكتب تابع للأمم المتحدة لإدانة التطبيع مع إسرائيل. وردد المتظاهرون هتافا يقول “فلسطين مش للبيع”. وقال سامي أبو زهري المتحدث باسم حماس إن الاتفاقين اللذين وقعتهما البحرين والإمارات مع إسرائيل لن يحققا أي سلام لإسرائيل في المنطقة. وأضاف لرويترز أن “شعوب المنطقة سيبقون يتعاملون مع هذا الاحتلال على أنه العدو الحقيقي لهم”. ولم تعلن حماس مسؤوليتها عن إطلاق الصاروخين.
وفي رام الله بالضفة الغربية المحتلة شارك نحو 200 شخص في احتجاج صامت في ساحة رئيسية. وحمل البعض لافتة مكتوب عليها “اتفاق التطبيع الإماراتي مع إسرائيل مكافأة لدولة الاحتلال والاستيطان وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني”.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق