شرق دارفور .. جهـود لانجاح المـوسـم الـــزراعـي

الضعين :  عبدالرحمن عبدالله
في الوقت الذي يتجه فيه الجميع نحو الإنتاج في كافة القطاعات يقينا منهم بأن الزراعة هي السبيل الأوحد للخروج بالبلاد الى بر الأمان ؛ إبتداء من تحقيق الاكتفاء الذاتي ؛ الى جانب تعزيز عمليات الصادر بالتركيز على المحاصيل النقدية ذات العائد المادي الكبير لضخ صندوق الدولة بالعملات الأجنبية.
بذلت حكومة ولاية شرق دارفور منذ بداية فصل خريف العام 2020م؛ في عهد الوالي السابق اللواء ركن المزمل ابوبكر؛ جهودا كبيرة عبر دعم ورشة صيانة الآليات الزراعية من خلال توفير كوادر مؤهلة لإجراء عمليات الصيانة بحانب توفير قطع الغيار ، فضلا عن توفير حصة كبيرة من المواد البترولية المخصصة للموسم الزراعية بالتنسيق مع الحكومة الاتحادية قامت وزارة الإنتاج بالعديد من الورش لصغار المزارعين ؛ و تقديم لحلقات الإرشادية عبر الوسائط المختلفة تمهيدا لتوطين ثقافة استخدام الحزم التقنية لتقيل عاملي الوقت و المال بهدف زيادة الانتاج والإنتاجية وأوضح مدير عام وزارة الإنتاج و الموارد الاقتصادية بشرق دارفور  سعيد ابكر سعيد أنهم وضعوا جملة من الاجراءات التي تدفع بحماية وانجاح حصاد الموسم الزراعي للعام2020م .و أشار سعيد الى أن مكافحة الآفات الزراعية تأتي ضمن اولويات مهام لجنة انجاح الموسم الزراعي التي قام بتكوينها لاجل متابعة قضايا ومعوقات زيادة الانتاج، لافتا الى انه استقبل وفدا اتحاديا من الخبراء الزراعيين الذين طالبهم بترقية وتطوير النشاط الزراعي بتوطين البذور المحسنة ونشر ثقافة الزراعة الحديثة لزيادة المساحات الزراعية  باعتبارها خطوة للتحول من الزراعة التقليدية الى الحديثة،وطالب دكتور سعيد الحكومة الاتحادية بالعمل على خط دعم النشاط الزراعي الذي اعتبره المخرج الوحيد للبلاد من الازمة الاقتصادية داعيا المواطنين بضرورة التبليغ الفوري حال وجود اي افة زراعية تهدد الموسم وطمأن الجميع بجاهزية الوزارة للمكافحة وخاصة هنالك طائرة باقية بمطار الضعين مهامها الرش والمكافحة.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق