تفاصيل مقتل أجنبي بالخرطوم

الخرطوم: رقية يونس
كشف شاكٍ أجنبي بجنسية إفريقية معلومات مثيرة للمحكمة عن مقتل شقيقه على يد شابين بآلة حادة داخل منزله وهو يغط في نوم عميق بمنطقة الشقلة ام درمان. وقال الشاكي لقاضي محكمة جنايات ام درمان جنوب، انه وفي يوم الحادثة كان موجوداً بالمنزل يغط في نوم عميق، الإ انه صحي على صوت صراخ شقيقه (المجني عليه) وهو يتأوه على حد تعبيره، لافتاً الى انه اتجه ناحية شقيقه، ووجد شخصين على رأسه احداهما يحمل آلة حادة (زي الحديدة) على حد قوله، كما أنه شاهد شخصاً ثالثاً يقف على حائط منزلهم من الداخل، مبيناً انه وقتها استفسر الشخصين عن سبب وجودهما بالقرب من شقيقه، ليرد عليه المتهم الأول قائلاً: (يا زول أرقد رقادك)، وكشف الشاكى للمحكمة انه تعرف على المتهم الاول من نبرة صوته، وأرجع ذلك الى انه كان يقطن معهم بذات منزلهم لفترة من الزمان في وقت سابق، منبهاً الى انه بعد إصابة المتهمين شقيقه المجني عليه فروا هاربين واختفوا وسط مقابر الحي في الاتجاه الغربي، موضحاً انه وقتها توجه للشرطة وابلغها بالواقعة، لتهرع الى منزلهم موقع الحادثة ونقل شقيقه، مبيناً انه أرشد الشرطة على المتهم الاول فوراً، وختم الشاكي اقواله للمحكمة عند مناقشته بواسطة ممثل الاتهام عن الحق المحامي عبد الله محمود فضل الله، بانه ووقت الحادثة وفرار المتهمين شاهد بقعاً حمراً على ملابس المجني عليه شقيقه .
متابعة وقبض
ومن جهته قال شاهد الاتهام الاول ويتبع لمباحث قسم شرطة أبو سعد لقاضي المحكمة، انه تلقي معلومات من قسم الشرطة عن وقوع جريمة قتل للمجني عليه داخل منزله، لافتاً الى انه قام بزيارة مسرح الحادثة واستسفر شقيق المجني عليه عما حدث، وبدوره اخبره بأن المتهم الاول قد قتل شقيقه، مشيراً الى انه بعد ذلك قامت المباحث بتمشيط منطقة الحادثة وتتبع خيوط المعلومات حتى القت القبض على المتهمين مختبئين داخل مسجد بالقرب من الحي عند الثالثة صباحاً من يوم الحادثة، موضحاً انه لاحظ وجود بقع حمراء على جلباب احد المتهمين، موضحاً انه تحرى مع المتهم الاول ميدانياً حول معرفته بالمجني عليه الا انه انكر ذلك تماماً، مضيفاً انه اعاد التحري مع ذات المتهم ووقتها أقر له بمعرفته المجني عليه، وانه في صبيحة يوم الحادثة دخلا في شجار مع بعضهما البعض . وختم شاهد الاتهام الاول اقواله للمحكمة بأنه وفور عودته للقسم قام بتسليم المتهمين للمتحري لاجراء التحقيقات والتحري في الحادثة. وفي سياق متصل قطعت المحكمة موعداً آخر لمواصلة سماع بقية شهود الاتهام في الدعوى الجنائية.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى