السودان: حمدوك: نعلم بالتحديات وطموحات جيل الثورة واجبة النفاذ

الخرطوم: الانتباهة أون لاين
جدد رئيس الوزراء، الدكتور عبدالله حمدوك، الدعوة لحركة تحرير السودان بقيادة عبدالواحد محمد احمد النور والحركة الشعبية لتحرير السودان شمال قيادة عبدالعزيز الحلو للانضمام لركب السلام. وقال حمدوك لدى مخاطبته حفل استقبال وفد مفاوضات السلام الذي تم التوقيع عليه بالعاصمة جوبا عصر اليوم بساحة الحرية، إن مشوار السلام يبدأ بتوقيع الاتفاقات. وأبان ان مسيرة الحوار مع وفود حركات الكفاح المسلح واجهتها الكثير من الصعوبات، وقد بذلت الوساطة مجهودات جبارة لتذليلها للوصول للاتفاق. وأضاف: (نأمل أن يكون السلام محققاً لآمال وتطلعات من انكووا بنيران الحرب). وأوضح حمدوك أن السلام أحد أضلاع شعار الثورة الثلاثي (حرية – سلام – عدالة).
وقال: (نعلم التحديات العظيمة التي تواجه شعبنا) مؤكداً أنهم قد عقدوا العزم لمجابهتها وأنهم على يقين بأن هذا الشعب صابر صامد لا لشيء سوى الأمل الذي إلتزم بإيقاد شمعته طوال سنوات من النضال. وقال: (دعونا نعمل لجعل هذا الأمل واقعاً، ولكي تكون طموحات جيل الثورة واجبة النفاذ)، مشيراً إلى أن معاناة أهلنا في مناطق الحروب والنزاعات كانت كبيرة وأقل ما توصف به بأنها قاسية. وأضاف حمدوك أن البلاد كانت واقعة تحت قبضة الإستبداد فزيفت الحقائق وغيبت المعلومات الحقيقية للمآسي والظلامات التي كانت تقع بسبب الحرب. وأضاف: (الآن بعد أن تحقق السلام وجب علينا أن نتبع روح التضامن والمساندة).

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى