السودان: ولادة أول طفلة لـ (لاجئة) إثيوبية بالفشقة اختاروا لها إسم (سلام)

رصد: الانتباهة أون لاين
إحدى السيدات الإثيوبيات الائي عبرن الحدود إلى السودان خوفاً من الموت لتهب الحياة لمولودة جديدة وضعتها داخل الحدود السودانية لتسجل الحالة الأولى من نوعها منذ بدء الصراع في أرض جدودها في اقليم التقراي بين الحكومة في اديس ومن تمرد عليها في التقراي قبالة الحدود مع القضارف و كسلا. السيدة دانشا اليوم انجبت طفلة داخل معسكر الإيواء المؤقت بالقرية ثمانية بالفشقة كاول حالة انجاب في ظل الوضع الجديد وقالت والدة الطفلة (لسونا) أنها سعيدة بابنتها الثانية وانجابها بالسودان بعد فرارها من جحيم الحرب والاقتتال الدائر بالحمرا. وأشارت السيدة دانشا لمعاناتها الكبيرة وهي تحمل بين أحشائها طفلتها حين بدات الحرب مشيرة إلى أنها قطعت أميالاً طويلة وعبرت النهر نهر بسلام قبل أن تتمكن من الوصول إلى القرية ثمانية. مؤكدة بقائها داخل السودان من أجل تربية صغيرتها داخل المعسكر وأعلنت إطلاق اسم سلام على ابنتها تيمناً وتمنياً بتحقيق السلام والاستقرار باثيوبيا.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى