ملايين الدولارات في يد الرئيس المنتخب.. أمريكا تفتح خزائنها لبايدن

واشنطون: نيويورك: صلاح إدريس
أعلنت إدارة الخدمات العامة المسؤولة عن التحكم في ملايين الدولارات لدعم الفترة الانتقالية أعلنت أن الرئيس المنتخب جو بايدن سوف يتسلم هذه الأموال. وصرحت أميلي ميرفي كمديرة لإدارة الخدمات العامة للولايات المتحدة، بأنها لديها القدرة (القانونية) تحت القانون الرئاسي الإنتقالي لعام 1963 المعدل لتوفير موارد وخدمات لفترة ما بعد الإنتخابات للمساعدة في حالة الإنتقال الرئاسي. وأضافت ميرفي في بيان صحفي: (أنني أخذ دوري بجدية تامة والتطورات الأخيرة المتعلقة بالتحديات القانونية واعتماد نتائج الانتخابات، إذ أنقل إليكم هذا الخطاب اليوم حيث تكون هذه الموارد والخدمات متاحة إليكم). وبلغت قيمة الموارد المالية 7,300,000 دولار للمساعدة في تسهيل المرحلة الانتقالية.
وشن الديمقراطيون هجوما عنيفا على ميرفي بتهمة أنها حجبت هذه الاموال بسبب ولائها لترمب. وانكرت ميرفي التهم في خطابها لبايدن. وأوضحت أن قرارها ليس مبنيا على الخوف أو الإنحياز لطرف دون الآخر رغم التقارير الاعلامية التي عكست النقيض لما حدث. وأضافت: (أؤمن بقوة أن اللائحة تتطلب أن يثبت مدير الخدمات الإدارية أنه لا يعارض الرئيس المنتخب).
وتمثل هذه الخطوة ضربة قاضية لترمب الذي حاول أن يلوي إرادة الناخب الأمريكي في عدد من الولايات مثل أريزونا، نيفادا، ويسكنسن، ميتشاغن، بنسلفانيا وجورجيا وهي نفس الولايات التي أعلنت فوز بايدن. ويبدو أن محاولات ترمب قد ذهبت أدراج الرياح. ولم يضيع ترمب وقتا بعد أن تلقت الصحافة الخبر حيث غرد قائلا: (أود أن أشكر السيدة ميرفي من إدارة الخدمات العامة لإلتزامها الحاسم وولائها لبلادنا. تم التحرش بها والتهديد والاستغلال – ولا أريد أن يحدث ذلك مرة أخرى- ليس لها أو أسرتها أو العاملين في إدارتها). وأضاف ترمب من ناحية أخرى: (قضيتنا تستمر بقوة – وسوف نواصل المعركة النظيفة وسوف ننتصر وبالرغم من كل شئ ولمصلحة بلدنا أوصيت اميلي وفرقتها للقيام بذلك فيما يتعلق بالبرتوكولات الأولية وأبلغت فرقتي لعمل نفس الأمر). ومن ناحية أخرى اختار بايدن السيد انتوني بلنكن وزيرا للخارجية. والسيدة ليندا توماس غرين سفيرة للولايات المتحدة فى الامم المتحدة. والسيد جاك سيلفان مستشار للامن القومى.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق