السودان: تصريحات مهمة للدقير في تأبين المهدي

الخرطوم: الانتباهة أون لاين
دعا رئيس حزب المؤتمر السوداني المهندس عمر الدقير إلى ضرورة التكاتف والتعاون ونبذ التشرذم والتباينات للعبور بمرحلة الانتقال، وقال تسقط كل الرايات لترتفع راية الوطن. وقال في كلمته في مراسم تأبين الإمام الصادق المهدي إن اللسان ليعجز عن الإيفاء بحق قامة سامقة مثل الصادق المهدي لما تمثله سيرته من العطاء الجزيل والعمل السياسي والانجاز الفكري العظيم. وأضاف أن الفقيد سيظل حياَ بيننا من خلال تجلي سيرته الباذخة، مبيناَ أن الدم الذي ملأ رئتيه هو من دم العزة والكرامة الذي بذله أسلافه في معارك التحرير في قدير وشيكان وكرري وأم دبيكرات والشكابة، وقال أن الصادق المهدي اختار طوع إرادته أن يغمس أصابعه في جمر القضية الوطنية، ووهب حياته للعمل العام الذي قدم فيه مجاهدات كبيرة وكان رمزاً للاعتدال والوسطية والدعوة للديمقراطية وناله ظلم الشموليات سجناََ وتنكيلاَ وتشريداَ ومصادرة لكنه كان ثابتاً على مقولته التي سار بها الركبان: (الديمقراطية راجحة وعائدة). وأضاف إن الفقيد ظل داعياً للنضال السلمي حتى توج الحراك الثوري بثورة ديسمبر المجيدة التي ذهبت بنظام الإنقاذ إلى مزبلة التاريخ.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى