السودان: الحرية والتغيير تراوغ في هذا الملف (….)!

الخرطوم: الانتباهة أون لاين
إعتبر الأمين العام لحزب الوطن د. عبدالعزيز النور مخاطبة قوى الحرية والتغيير لتنسيقياتها بالولايات لتسمية ممثليهم في المجلس التشريعي القومي بمثابة ذر للرماد في العيون بإعتبار أن تحالف الحرية والتغيير درج على المراوغة وهو في الحقيقة لايرغب في إشراك شباب الثورة ولجان المقاومة داخل قبة البرلمان. وأوضح الأمين العام للحزب في تصريح صحفي أن قوى الحرية والتغيير درجت علي إقصاء الآخرين من المشاركة السياسية في مؤسسات الفترة الانتقالية مشيراً إلي أن النهج الذي تسير عليه الحرية والتغيير هو نفس النهج الذي كان يسير عليه النظام السابق والذي أورث البلاد هذه الأزمات التي تعاني منها حتي الآن وقال أن الإقصاء لايولد إلا الإقصاء مبيناََ أن حديث قوى الحرية والتغيير بأنها حريصة علي إشراك الشباب ولجان المقاومة في المجلس التشريعي القومي حديث مكرر تستهدف به دغدغة مشاعر وعواطف الثوار لإستمالتهم وإستخدامهم لصالح أجندتها الخاصة مؤكدا علي ضرورة مشاركتهم مشاركة حقيقية وليست ديكورية. ودعا د. عبدالعزيز النور قوى الحرية والتغيير لإبداء حسن النوايا تجاه الأحزاب والقوى السياسية التي ساهمت معها في صناعة ثورة ديسمبر المجيدة مشيراً الي الإسهامات الكبيرة للشباب والكنداكات في إنجاز التغيير في البلاد وطالب بضرورة إعطائهم النصيب الأوفر في مقاعد المجلس التشريعي القومي لضمان تنفيذ أهداف الثورة السودانية.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى