السودان: البرق الخاطف تدك معاقل الجريمة بالجزيرة

رصد: الانتباهة أون لاين
أكد مدير شرطة ولاية الجزيرة اللواء شرطة حقوقي إبراهيم أحمد شمين استمرار حملات البرق الخاطف بالولاية للقضاء علي الجريمة وتجفيف منابتها وتحجيم الأنشطة الإجرامية للمتفلتين وتقديم المتورطين للعدالة مبيناً أن الحملات تأتى لبسط الأمن والطمأنينة وهيبة الدولة بالولاية مشيراً إلى أن الشرطة هي خادمة الشعب وتعمل من أجل أمنه واستقراره وحماية أرواح مواطنيه وحفظ ممتلكاتهم عبر تنفيذ حملات البرق الخاطف التي ستستمر حتى تكون الولاية خالية من الظواهر السالبة والأنشطة الإجرامية. مبينا ان الحملة تأتى تحت إنفاذا لتوجهات رئاسة قوات الشرطة وتطبيقا لخطط الولاية في حفظ الأمن والاستقرار فيما شكلت دائرة الجنائيات ودائرة الشئون العامة حضور ميداني في الحملة التي أكدت علي حنكة ومقدرة شرطة ولاية الجزيرة في التصدي الي كافة المهددات التي تضر بمواطنى الولاية. وقد حققت الحملة نجاحات كبيرة من خلال ضبط العديد من المخالفات متمثلة فى الخمور البلدية والمخدرات بجانب ضبط عدد من المخالفات المرورية والقبض علي عدد كبير من معتادى السرقات وخطف الهواتف الشخصية. وتفيد متابعات (المكتب الصحفى للشرطة) ان حملات البرق الخاطف بولاية الجزيرة (حملات الضبط والسيطرة بمحلية مدنى الكبرى واطرافها شاركت فيها قوة بقيادة(38) ضابط شرطة اضافة لعدد(446) من ضباط الصف والجنود بمشاركة عدد(68) مركبة من بينها عدد(31) دراجة نارية اسفرت عن ضبط عدد(27) من المتفلتين ومصادرة عدد (45) برميل حديد كبير وعدد(15) برميل بلاستيك معبأة بالخمور البلدية اضافة الى ايقاف عدد(200) مركبة بدون لوحات و عدد(46) مخالفة مرورية وعدد(60) جالون كبير اضافة الى ضبط طبنجة عيار(9) ملى غير مرخصة باحد منازل الخمور). وكانت شرطة الولاية قد استخدمت الدراجات النارية فى ملاحقة المتفلتين داخل الاحياء والشوارع الصغيرة واثبتت سرعة في التطويق والملاحقة ضمن نشر الدوريات الراكبة والراجلة في مما كان له الاثر الكبير فى نجاح الحملات وبسط هيبة الدولة وضبط للمتفلتين واتخاذ اجراءات قانونية بدائرة الاختصاص.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى