نائب “أفريكوم”: نقف جنبا إلى جنب مع الحكومة المدنية في السودان

الخرطوم: الإنتباهة أون لاين

وصل نائب قائد القيادة العسكرية الأميركية فى أفريقيا، السفير أندرو يونغ، المسؤول عن التواصل المدنى العسكرى، إلى العاصمة السودانية  الخرطوم، في أول زيارة له بعد رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب. 

وأكد يونغ في رسالة مصورة أنه يسعى إلى بناء شراكات جديدة في إفريقيا من أجل تعزيز الأمن والاستقرار المتبادلين.

وأضاف يونغ “هذه بداية جديدة وبداية علاقة متجددة بين الولايات المتحدة والسودان. هذه رحلة نريد القيام بها معا جنبا إلى جنب مع الحكومة الانتقالية بقيادة مدنية في السودان، كما نسعى جاهدين لتعزيز هذه الشراكة الجديدة بين الجيش السوداني، والقيادة الأميركية في إفريقيا”.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى