دعم أممي وأوربي لبناء قدرات السودان في مكافحة تمويل الإرهاب

الخرطوم :الانتباهة اون لاين

ينظم برنامج مركز الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب ورشة عمل حول بناء القدرات الوطنية لجمهورية السودان في مجال مكافحة الإرهاب بتمويل كامل من الإتحاد الأوروبي في يومي الأحد والإثنين بمباني أكاديمية الأمن العليا للدراسات الأمنية والإستراتيجية بضاحية سوبا جنوبي الخرطوم.

ويأتي تنظيم هذه الفعالية في إطار الشراكة لمكافحة الإرهاب بين الأمم المتحدة والإتحاد الأوروبي وبرنامج مركز الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب في السودان لبناء القدرات في مجال مكافحة تمويل الإرهاب بالتعاون مع اللجنة الوطنية السودانية لمكافحة الإرهاب.

وسيخاطب الجلسة الإفتتاحية للورشة السيد رئيس مجلس الوزراء د. عبدالله حمدوك بجانب وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الإرهاب السيد فلاديمير فورنكوف (عبر الإسكايب) من نيويورك ووزارة الخارجية ومدير اللجنة الوطنية السودانية لمكافحة الإرهاب.

وستقدم اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب تنويراً إدارياً وتعريفاً بأنشطة الورشة.

وستشتمل أعمال اليوم الأول للورشة على عدة محاور، حيث سيتم إستعراض حالة السودان الراهنة حول مكافحة تمويل الإرهاب في جلسة العمل الأولى، وفي جلسة العمل الثانية ستتناول الورشة الإطار الدولي لمكافحة تمويل الإرهاب وقرار مجلس الأمن؛ علاوة على مناقشة القيمة الإستراتيجية لمكافحة تمويل الإرهاب في جلسة العمل الثالثة.

وستختتم فعاليات اليوم الأول بتسليط الضوء حول أهمية إحترام حقوق الإنسان في أي إستراتيجية فعالة لمكافحة الإرهاب.

وستغطي أنشطة اليوم الثاني للورشة مخاطر تمويل الإرهاب ونقاط الضعف (الهشاشة) عبر جلسة العمل الأولى كما سيتم تقييم المخاطر الوطنية لتمويل الإرهاب بجانب قيمة سلطات إنفاذ القانون في مكافحة تمويل الإرهاب، في جلسة العمل الثالثة، بالإضافة إلى الشراكة والإتصال بين القطاعين العام والخاص.

وستكون جلسة العمل الأخيرة من اليوم الختامي للورشة حول توفر الأساس لأنشطة بناء القدرات في المستقبل.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى