مريم الصادق: تفعيل الحريات الأربع مع جوبا ولجنة مشتركة للتجارة والمعابر

جوبا: الإنتباهة

قالت وزيرة الخارجية مريم الصادق،، إن السودان يعمل من أجل تعزيز العلاقات الثنائية مع دولة جنوب السودان.

وأوضحت مريم، في تصريحات صحفية يوم الخميس، أن زيارة لجوبا تأتي في إطار محاولة ايجاد حل لقضية سد النهضة الإثيوبي ، مؤكدة حرص بلادها على تعزيز العلاقات مع الجارة اثيوبيا دون التفريط في اي شبر من اراضي السودان.

وقالت، في ختام زيارتها لجنوب السودان التي استمرت لساعات التقت خلالها برئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت وبعض أعضاء حكومته، إن “زيارتنا لجوبا تأتي في إطار محاولة إيجاد حل لمشكلة سد النهضة الاثيوبي، فنحن نسعي لتعزيز علاقات حسن الجوار مع الجارة الإثيوبية دونما تفريط في شبر واحد من الأراضي السودانية”.

وأشارت مريم، إلى أن زيارتها جاءت بغرض تفعيل اتفاق الحريات الأربع بين جوبا والخرطوم، وقالت إن الطرفين اتفقا على تكوين آلية مشتركة بين البلدين بشان تفعيل ملف التجارة الحدودية وفتح المعابر من لتسهيل عبور البضائع بين البلدين.

من جانبها، قالت، بياتريس خميس واني، وزيرة خارجية جنوب السودان، إن اختيار نظيرتها السودانية لمدينة جوبا لتكون أولى محطاتها الخارجية إنما يدل على متانة العلاقة التي تربط البلدين .

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى