الدعوة الاسلامية تحمل لجنة ازالة التمكين مسئولية الخراب بمبانيها وتتجه للقضاء

حملت منظمة الدعوة الاسلامية لجنة ازالة التمكين مسئولية اى حوادث او اعتداءات تقع بمبانيها وقالت المنظمة فى بيان لها ان انه

منذ صدور قرار لجنة ازالة التمكين باغلاق المنظمة في ابريل من العام الماضي تم الحجز علي كل اصول المنظمة واوقافها وتشريد موظفيها ، وقد تعرضت كثير من اصول المنظمة ومؤسساتها ومجموعة شركات دانفوديو الوقفية للتعديات المستمرة والانتهاكات المتواصلة والاقتحام وان المنظمة قامت بحصر وتوثيق كل هذه التعديات واطلع الفريق القانوني للمنظمه السلطات المعنيه بذلك ويحتفظ بذلك الي حين اكتمال اجراءات التقاضي والاستئناف . واشار البيان الى انه في يوم الاربعاء ٢٤ فبراير ٢٠٢١ م اندلع حريق في مبني رئاسة المنظمة وامتد الي اجزاء من مبانيها ومستنداتها دون اسباب واضحة واتهمت المنظمة جهات لم تسمها بافتعال الحريق

في سطوح مبني الرئاسة ومنه امتدت النيران الي المباني المجاورة علي الرغم من وجود الحراسة الخاصة بلجنة التمكين .

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى