لقاء بين “مجوك” و”ود إبراهيم” لتغيير الحكم وإطلاق سراح “موسى هلال”

الخرطوم: رقية يونس

كشف، المتحري المقدم شرطة، حامد شاندينا للمحكمة، عن اجتماع تم بين الوزير بالعهد البائد، علي مجوك، والعميد ود إبراهيم بأديس أبابا، للتخطيط لإحداث تغيير بالبلاد عبر انقلاب.

وقال شاندينا في المحكمة أمس، إنه تم إسناد مهمة استقطاب عسكريين من قوات الدعم السريع، أو أي وحدات عسكرية أخرى، أو معاشيين ومدنيين بالعاصمة، لاستكمال عملية الانقلاب على حكومة الثورة، فيما يهدف مجوك من خلال الانقلاب لإخراج زعيم المحاميد “موسى هلال” من السجن وغسل العار الذي لحق بالقبيلة-وفق تعبيره-.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى