صحة الخرطوم تناشد لتوفير الأوكسجين والكهرباء لمراكز العزل

كشف مدير وزارة الصحة بولاية الخرطوم د. محجوب تاج السر منوفلي خلال اجتماع مجلس المدير العام مع مدراء الادارات العامة ان ميزانية الصحة التي تم اجازتها من قبل وزاره المالية توجد فيها اشكاليات .

موضحا أن الوزارة تسعي سعيا حثيثا لاجازة اسعار الخدمات الطبية في الوحدات الصحية حتى تستطيع مواكبة الظرف الاقتصادي الحادث ونوه الي ان هناك لجنة للنظر في حوافز العاملين واخراجها بصورة موحدة على مستوى الصحة .

ومن جهته قال مدير الإدارة العامة للطب الوقائي بوزارة الصحة ولاية الخرطوم عبدالله بخيت أن إدارته عكفت في الفترة الماضية على تجفيف المشاريع الزراعية ولفت الي ان كسورات المياه تعتبر من اكبر المهددات لتوالد البعوض وحمل شبكه مياه ولاية الخرطوم الكسورات المتكررة واشار الي ان حملات مكافحة البعوض التي تمت في الفتره الماضية كانت مرضية خاصة للاطوار اليرقية اما الرش الرزازي فتوقف لسوء الأحوال الجوية.

اما في ادارة الدرن والجزام فاشار ان انقطاع العلاج المجاني للمرضى من أكبر المشاكل اضافه إلى تهالك المتحركات وضعف مستحقات العاملين في إدارتي الملاريا وصحة البيئة .

وفي ذات الاتجاه اوضح مدير ادارة تنمية الموارد البشرية والمالية بالوزارة د. علاء الدين عوض نقد بأن إدارته عملت لعمل مطبعة خاصة بالوزارة وورشة لصيانة المتحركات وعمل لائحه لضبط الايراد ومحرقة للنفايات الطبية والعمل على تغيير الوجه العام للوزارة .

بالمقابل قال مدير إدارة التخطيط بالوزارة د. عاصم عثمان بأن العمل بقسم التحصين والتغذية يسير بصورة جيدة اما العمل في قسم الصحة الانجابية يعاني من نقص الزائرت الصحيات وابرز التحديات نقص في المتحركات وتاخر في عقودات المتعاقدين وضعف في الحوافز واعمال التنمية .

وفي ذات المنحي تحدث د. خالد عطا المولى مدير الإدارة العامة للطب العلاجي بوزارة الصحة ولاية الخرطوم عن كيفية إعادة بعض المستشفيات لدائره الخدمة .واشار الي انعدام وضوح المسار الطبي العامل وتوفير ميزانيات منفصله للحوادث والتنسيق مع هيئة التأمين الصحي من أكبر اهتماماته .

وطالب خالد باجازة الخدمات العلاجية بالمستشفيات مع ضرورة توفير الوقود للمتحركات بالمستشفيات والمراكز بعد خروجها من خدمة الخط الساخن والتخلص من المتحركات المتهالكة وإزالة التقاطعات المعروفة حول تبعية المراكز القومية وزيادة الطاقة الاستعابية لمراكز العزل مع ضرورة توفير الاكسجين والكهرباء.

وتحدثت مدير ادارة الجودة بالوزارة د. هاله الدمياطي عن اجازة 33 سياسة من قبل مجلس السياسات والقوانين وطالبت بضرورة زياده مكافحة العدوى بالمستشفيات والمراكز الصحية واكدت هاله ان تقوية النظام الصحي يتم عبر توفير الخدمات في المراكز الصحية.

وفي ذات السياق قال مدير إدارة الطوارئ والاوبئة بالوزارة نادر الطيب ان حالات العزل المنزلي وصلت الي1423حاله تم تعافي 1026 حاله وان الامداد تم ل100جهة مستهدفة وان مخازن الامداد تم حصرها في ثلاثة مخازن واشار ان منظمة الصحة العالمية تعهدت بتوفير 14عربة لحل مشاكل الاشراف.

وفي ذات السياق تحدث د. محمد المامون مدير ادارة التدريب بالوزارة الي ان المشكلات التي تؤرق إدارته هي عدم توفر معمل تدريب مخصص وان معمل تدريب الخرطوم يوجد فيه صراع بين تبعية مستشفى الخرطوم للاتحادية إضافة إلى عدم صرف مستحقات المبتعثين .

وفي الختام تحدثت مدير الإدارة العامة للصيدلية بوزارة الصحة ولاية الخرطوم د. سارة عمر بأن هناك طلبية اسعافيه تم تسلمها من الإمدادات الطبيه وأن نقص الكوادر الطبية في الادارة ساهم في وجود قصور الأداء الاداري خاصة في فترة ترخيص المؤسسات الصيدلانية.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى