مدير الشرطة: الولاية تعاني من تدفقها.. ضبط نظامين يمارسون تجارة المخدرات في وسط دارفور

 زالنجي: الإنتباهة

 قال مدير شرطة وسط دارفور اللواء عبد العظيم عبد السلام، إن الولاية تعاني من تدفق المخدرات من دول الجوار رغم من التشديد المحكم في المداخل والبوابات.

وذكر عبد العظيم أن المجرمين يسلكون طرقا لتفادي تلك البوابات، وكشف بحسب وكالة السودان للأنباء، أن بعض من وصفهم بـ”الشواذ” من  أفراد القوات النظامية من الشرطة والجيش والدعم السريع تم ضبطهم يمارسون تجارة المخدرات.

ولفت إلى أن سجن زالنجي يضم أكثر من عشرين فردا من تلك القوات وهم يحاكمون الآن بتهمة الإتجار بالمخدرات.

وأشار إلى أن المخدرات تتمثل في (البنقو) والحبوب وهي أخطرها والتي تأتي من دول الجوار وتعتبر من الموبقات التي تذهب العقل وتسبب إزعاجا كبيرا للولاية.

وأضاف: “لن نتهاون ولا نجامل في هذا الأمر حتى مع قواتنا النظامية والكل يخضع للتفتيش بغض النظر عن رتبته”.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى