حمدوك: الحكومة حريصة على تطوير العلاقات مع الولايات المتحدة

الخرطوم: الإنتباهة

 أعلن رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك، حرص الحكومة، على تعزيز وتطوير العلاقات السودانية الأمريكية بما يخدم مصالح البلدين.

 وأوضحت وزيرة الخارجية د. مريم الصادق أن حمدوك اطلع الوفد الأمريكي، على الترتيبات التي تقوم بها الحكومة الانتقالية بعد توقيع اتفاقية جوبا لسلام السودان، وسعيها لتنفيذ متطلبات المرحلة الانتقالية نحو الديمقراطية واستكمال هياكل السلطة الانتقالية والجهود التي تبذلها الحكومة من أجل معالجة الأوضاع الاقتصادية.

وأشارت إلى أن اللقاء بحث التطورات الإقليمية في المنطقة والتي من بينها ملف سد النهضة وضرورة الوصول إلى اتفاق مُلزم وقانوني بين الدول الثلاث. وأوضحت أن الوفد أكد اهتمام الإدارة الأمريكية بالتطورات في السودان وعزمها على تطوير علاقات التعاون الثنائية بين البلدين، مشيدة بالتقدم الذي أحرزته الحكومة في العديد من الملفات المحلية والدولية.

 وأقام حمدوك مائدة إفطار بمنزله للضيوف، شكرهم خلالها على جهودهم التي بذلوها خلال الفترة الماضية لتطوير العلاقات بين البلدين، والتي تكللت برفع إسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، وكونهما صديقين وفيين لشعبنا خلال هذا الانتقال التاريخي والمعقد نحو الديمقراطية والسلام.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى