وزيرة الخارجية تؤكد دور الإيقاد في السلام والتنمية والتعاون والشراكات

أكدت وزيرة الخارجية الدكتورة مريم الصادق علي أهمية أن تلعب منظمة الإيقاد دورا أكبر في عمليات السلام والتنمية ببرامج التعاون والشراكات، التي تدفع بالتنمية والنماء في المنطقة. جاء ذلك في مكالمة هاتفية مطولة مع المدير التنفيذي لمنظمة الإيقاد السيد ورقنا جبيهو، حيث طرحت الوزيرة في المكالمة ملامح خطة السودان لرئاسة الايقاد والتي تستند على تفعيل دور الايقاد في المشاريع التنموية والنهضة  الاقتصادية، والتدخل الايجابي لمعالجة النزاعات ودعم جهود السلام والمصالحات الداخلية وبين الدول.

وتناولت الوزيرة أهمية ان تكون الإدارة التنفيذية للايقاد علي إستعداد وجاهزية في هذه المرحلة، مؤكدة علي دعمها وتقويتها.

كما تم الاتفاق علي عقد اجتماع اسفيري لمجلس وزراء خارجية الايقاد، لبحث الأجندة والقضايا المهمة للمنظمة، توطئة لزيارة رئيس مجلس الوزراء رئيس منظمة الايقاد الي الدول الاعضاء في اطار تعزيز التعاون الاقتصادي وبحث سبل السلام والاستقرار في المنطقة.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى