اكمال حصاد 80% من المساحات المزروعة بالقمح في الشمالية

إطمأنت اللجنة العليا للحصاد بالولاية الشمالية في إجتماعها اليوم بدنقلا برئاسة مدير عام وزارة الانتاج والموارد الاقتصادية رئيس اللجنة الدكتور عبد الرحيم محمد سيد أحمد إطمأنت علي سير عمليات حصاد محصول القمح حيث تم حتي الان حصاد (102) ألف فدان من جملة المساحة المزروعة والبالغة (130) ألف فدان بنسبة 80% فيما بلغت نسبة الحصاد في المشاريع الزراعية الاستثمارية 98%.

وأكد مدير وزارة الانتاج والموارد الاقتصادية بالولاية الشمالية لسونا أن عمليات حصاد محصول القمح تمضي بصورة منتظمة في كل المشاريع الزراعية الاستثمارية والمشاريع النيلية والجوفية والافراد ومشاريع التوسع الخاصة بتوطين القمح وأشار الي أن اللجنة العليا للحصاد بالولاية تبذل جهودا كبيرة وتتابع بصورة يومية سير عمليات الحصاد بمحليات الولاية السبع وتعمل علي تذليل كافة العقبات التي تواجه عمليات الحصاد خاصة توفير الحاصدات الكافية لتغطية جميع المساحات المزروعة في الموسم الحالي.

وأضاف الدكتور عبد الرحيم محمد سيد أحمد في تصريحه أن موقف الجازولين الزراعي الخاص بالحصاد مستقر ومطمئن وأن وزارة الانتاج والموارد الاقتصادية في الولاية الشمالية عملت ومنذ وقت مبكر علي توفير كميات مقدرة من الجازولين الزراعي كمخزون في معظم محليات الولاية وحول سير إستلام المحصول بواسطة البنك الزراعي من المشاريع الزراعية الاستثمارية والمشاريع الحكومية ومشاريع الافراد والجمعيات التعاونية وترحيله لمطاحن الفردوس للغلال بدنقلا لصالح المخزون الاستراتيجي أوضح أن العمل يتواصل بصورة جيدة مع توفر الناقلات والجازولين الكافي لاكمال عمليات الاستلام وذلك بمتابعة وإشراف اللجنة العليا لحصر وشراء المحصول بواسطة البنك الزراعي بالولاية .

وأقر مدير عام وزارة الانتاج والموارد الاقتصادية بالشمالية بوجود مشكلة في نقص الحاصدات خاصة الحكومية منها بجانب عدم وجود الاحصاء الزراعي الشامل والذي يحدد بصورة دقيقة المساحات المزروعة ومواقع الخلل فيها وبيانات ومعلومات المساحات المحصودة والغير محصودة مشيرا الي أن الفترة القادمة ستشهد توزيع الزراعيين علي المحليات والوحدات الادارية والاشرافية والقري بهدف الحصول علي المعلومات والبيانات المطلوبة والدقيقة من اجل مساعدة الوزارة وتمكينها من الاعداد والتحضير الجيد والمبكر للموسم الزراعي القادم.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى