الكــنين: الدم السوداني غال وحمايته واجب مقدس

أكد الدكتور عبد الله إدريس الكنين، والي ولاية الجزيرة، في تصريح صحفي اليوم أن الإعتداء الذي تم أمس على المتظاهرين السلميين في محيط القيادة العامة في ذكرى فض إعتصام القيادة العامة يعد بكل المقاييس جريمة نكراء ترقى للجرائم ضد الإنسانية، وان إستخدام الرصاص الحي ضد المتظاهرين السلميين العزل نكوص عن أهداف ثورة ديسمبر المجيدة. وأعلن والي الجزيرة إدانة هذا المسلك المشين مطالباً لجنة الأستاذ نبيل أديب الإسراع بكشف الحقائق حتى يتم معاقبة الجناة ليكونوا عظة وعبرة وحتى لا تتكرر مثل تلك الأحداث مستقبلا.

وأضاف “إن الدم السوداني غال وحمايته واجب مقدس عليه نطالب بتكوين لجنة للتحقيق في هذه الأحداث المؤسفة التي أستشهد فيها خيرة الشباب وتقديم الجناة المجرمين إلى عقاب عاجل ورادع”.

وقال والي ولاية الجزيرة “أن المماطلة والتسويف في أعمال لجان التحقيق تضعنا تحت دائرة الإتهام جميعا”، واعتبر الإسراع في إكمال هياكل السلطة الإنتقالية أصبح ضرورة ملحة، كما شدد على ضرورة أن يكون ما حدث بأمس في محيط القيادة العامة نقطة تحول في مسار الثورة السودانية.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى