وزيرة الخارجية تستقبل نظيرتها الكينية

استقبلت السيدة مريم الصادق المهدى وزيرة الخارجية بمكتبها صباح اليوم ٤ يونيو ٢٠٢١م السيدة راشيل أومامو وزيرة الخارجية الكينية والوفد المرافق لها ،حيث قدمت السيدة الوزيرة لرصيفتها الكينية تنويراً حول التطورات الداخلية، والدولية والاقليمية ذات الصلة، موكدةً عزم السودان على تطوير العلاقات الثنائية مع كينيا وضرورة استئناف وتفعيل اللجنه المشتركة للتعاون بين البلدين، كما أكدت على الدور المهم لكينيا من خلال عضويتها بمجلس الامن فى دعم عملية الانتقال الديمقراطي فى السودان، كذلك قدمت السيدة الوزيرة تنويرا ً حول موقف السودان من قضية سد النهضة واخر التطورات فى هذا الجانب موكدةً التزام السودان بوساطة الاتحاد الافريقى التى تحظى بدعم الولايات المتحدة والاتحاد الاوربى.

من جانبها أكدت الوزيرة الكينية تفهم بلادها التام ودعمها لموقف السودان الموضوعي والعادل فى قضية سد النهضة، كما اعربت عن العزم على تطوير العلاقات الثنائية مشددةً على ضرورة استئناف عمل اللجنه المشتركة للتعاون بأسرع مايمكن ، و أكدت أن بلادها ومن خلال عضويتها فى مجلس الامن سوف تستمر فى دعم السودان خاصة فيما يتعلق بتعبئة الموارد عبر بعثة يونيتامس لدعم عملية الانتقال فى السودان.

وفي ذات السياق استمعت السيدة وزيرة الخارجية الكينية تنويرا موجزا حول بعثة الامم المتحدة الخاصة لدعم الانتقال بالسودان ( يونتامس ) حيث قدمه لها السيد السفير حسن حامد مدير ادارة السلام والشؤون الانسانية بالوزارة

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى