شهود يبدأون رفع ملفات فض الاعتصام للجنائية الدولية

الخرطوم: رندا عبد الله

بدأ شهود في مجزرة فض الاعتصام، برفع ملفات إلى المحكمة الجنائية الدولية، بغية نقل الملف للتقاضي الدولي.

في ذات الوقت، أوضح عضو المكتب الإعلامي لمنظمة أسر الشهداء أبو بكر عابدين، لـ”الإنتباهة”، أن اللجوء للمحكمة الدستورية خطوة استباقية فى حالة عدم الوصول للعدالة، “ستكون الملفات جاهزة للتقاضي الدولي”.

وأضاف: “رغم كل ماحدث نحن نمضى في الخيارين، التقاضي الدولي والمحلى”.

وعزا عابدين، أن مخاطبة أسر الشهداء والمفقودين بجانب الناجين، الذين تعرضوا لانتهاكات فى مجزرة فض الاعتصام، للتواصل مع المحكمة الجنائية الدولية، الى عدم قدرة القضاء على تحقيق العدالة، و”عدم ثقتهم في لجنة أديب الخاصة بالتحقيق فى فض الاعتصام”.

ورأى “أن هناك خلل فى القضاء السودانى، الأمر الذى يؤكد أنه غير قادر وغير راغب فى أن يحقق لنا العدالة”، “بدليل عدم تكوين مجلس القضاء العالى وعدم تشكيل المحكمة الدستورية منذ تكوين الحكومة”.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى