العيكورة يكتب: ولماذا البحرين يا مريم؟

بقلم / صبري محمد علي (العيكورة)

خمسة دنانير قالها ضابط الجوازات بمطار المنامة الدولي وهو يناولني جواز السفر والايصال . كانت هي قيمة (الفيزا) زيارة عمل لثلاثة ايام فقط كنت يومها قد زرت البحرين و تعرفت على اصدقاء ومهندسين ما زالوا يبادلونني تحايا المناسبات المهندس كاظم واحمد الساري واحمد الغربال ومحمد جعفر ومحمد عبد الحسين ناصر والآنسة فاطمة والمهندسة هدي عبد الله فخرو وكيل وزارة الاشغال بوزارة الشؤون البلدية والبنية التحتية بمملكة البحرين . حقيقة كانت ايام جميلة لا تنسي وما زلنا نجتر صور الموبايل كلما طاف بنا طائف الذكري . مملكة البحرين بلد لا يتنقص قدرها رغم صغر المساحة وقلّة السكان . اول احساس ينتابك وانت تغادر المطار ان الشوارع خالية وان جميع اهل البحرين يتعارفون . فهم لا يزيدون عن الخمسمائة الف بمساكنيهم من الاجانب تقريباً انتاجهم من المائة وخمسين الف برميل من النفط جعل حياتهم رغداً ولكنها غالية مقارنة بدول الجوار . دينارهم يبتلع قرابة الثلاثة دولارات ، لهم توأمة مع السعودية وشريان ربط انشأه العاهل السعودي الراحل الملك فهد . نهبت بنا الحافلة لبرنامج مصاحب حوالي ال (٥٦) كيلومتراً لا ادري شمالاً ام شرقاً فهى جزيرة وسط الخليج ولكن قيل لنا ان لا سكان ولا حياة بعد هذه الكيلومترات . فى البحرين تحس المعناة واليتم التى تعانيها اشجار الرصيف تشتكي بيئة ليست بيئتها الاصلية . سألت احدهم عن رمل البناء والطوب والاسمنت من اين لهم بها فقال من الامارات والسعودية . سألت عن حجارة دائرية ذات الوان أخاذه من اين اتوا بها قالوا من اليونان . سألت سائق التاكسي وهو يقلني من الفندق الى المطار عن هدية يمكنني شرائها لاطفالي فقال لى بلا تردد (حلوي الشويطر) ثم انحرف بي الى سوق شعبي . اوقفني امام مقر بيع الحلوي ( حلويات حسين محمد شويطر ١٨٥٠م) هكذا كانت اللافتة إن لم تخونني الذاكرة فابتعت وتابعت المسير الى المطار .
إذا بلد بهذه البساطة ومحدودية الدخل و قلة السكان وضعف القوة الشرائية فلماذا جعلتها وزيرة الخارجية اولى محطاتها بعد عطلة العيد ! بعد ان نقلت لنا بعض المواقع المصرية تجولها بالحديقة النباتية ثالث ايام العيد بمدينة أسوان المصرية فى زيارة وصفت بالخاصة ! فلماذا البحرين يا مريم ؟ فلا تحدثينا عن اتفاق سيتم بين السودان ومستوردي السكر هناك (عشرة طن قد تكفى البحرين لعام) ! ولا تحدثينا عن تصدير الخضر والفاكهة فسوقهم رغم صغره وضعف القوة الشرائية فقد سبقكم به (عكاشة) من دول اخري ولن تجدي موطء قدم ولو وجد فستكون كلفة الترحيل عالية . كما لا يغيب عنك ان اهل البحرين اهل بحر ولا كبير شأن لهم باللحوم الحمراء لذا (اشطبي) (حكاية) الثروة الحيوانية وتصدير اللحوم . نعم الوزيرة ذهبت بدعوة رسمية ولكن الم يكن بالامكان تأجيلها حتى ينصلح الحال المائل ! ومصاريف الوفد المرافق يا سيدتي من اين لخزينة عجزت عن تمويل المحروقات والدقيق والدواء . رصد لك المتابعون (٢٢) رحلة خارجية خلال خمسة اشهر فقط وكلها (فوق بركات) سد النهضة ! يا جماعة خلوكم واقعيين السفر ده بلاش؟ الان علمت عزيزي القارئ اين ذهب الدعم الذى سلختك به الحكومة فى رغيفك ودوائك ! ذهب لمثل هذه السفريات الفارغة لمريم ولغير مريم !
السيدة مريم هل اتاك نبأ الوسائط والمندوبين والرسائل الالكترونية والسفراء التى كان بالامكان ان تؤدي رسالتك بلا سفر ولا خسارة ؟ وتتفرغي سيدتي لشؤون الوزارة الاخري اين بقية طاقم الخارجية الذين يفوقونكم علماً وخبرة ؟ اما كان بالامكان تكليفهم بهذه المهام ؟

قبل ما انسي : ــــ
يا جماعة كان الموضوع فُسح و كده ورونا عديل بدل حكاية (سد النهضة و شيلة الشنطة و لفح التوب) !

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى