الصحة :انتشار دلتا كورونا المتحورة بالسودان غير مؤكد حتى الآن

قال الدكتور محمد الحافظ خصر مدير الإدارة العامة لمكافحة الاوبئة بوزارة الصحة الاتحاديه إن الوزارة تعمل في ظل ظروف بالغة التعقيد ومعدات انتهت صلاحيتها خاصة في ظروف الخريف الحالية الصعبة حيث يترتب علينا العمل على بذل جهود اضافية لمجابهة الصعوبات .

وقدم سيادته خلال منبر وكالة السودان للأنباء اليوم تقريرا عن انتشار كورونا بالسودان في الفترة من 25 يناير وحتى 25 يوليو 2021م، مشيرا الي أن إنتشار دلتا كورونا غير مؤكد حتى الآن وهي تنتشر عالميا بسرعة وأنه لابد من وضع .الاحتياطات لتفادي انتشارها خاصة وان السودان غير محصن منها.

وأشار الي أن جمع البيانات مهم لمجابهة وباء كورونا، مترحما على شهداء الصحة في كل بقاع الوطن مجددا المطالبة بأخذ الاحتياطات الأزمة لمجابهة كرونا، مشيرا الي ان التحصين لايحمي من الاصابة.

وقال إن الخرطوم والجزيرة والبحر الأحمر ونهر النيل هي أكثر ولايات بها انتشار للكورونا وتحتل الخرطوم المركز الأول في عدد الاصابات والوفيات في الفتره من 25 يناير وحتى 25 يوليو

2021.

وعدد الحافظ انتشار كورونا في بعض أحياء مدينة بورتسودان وبعض مناطق البحر الأحمر الي الحركة الكثيفهة للشباب والنشاط التجاري والحركة المستمرة، وقال إن عدم قدرة الولايهة الاستجابللمرض أدي للإنتشار مؤخرا.

وقدم دكتور الحافظ شرحا لعدد الاصابات بالكورونا بالسودان وعدد الوفيات، وقال إن وزارة الصحة استجابت لنداء ولاية البحر الأحمر حيث تم تفعيل مركز الطوارئ بالتنسيق مع الجهات المختصة والشركاء في القطاعين العام والخاص ولجان المقاومة والمساجد والفاعلين في المجتمع والداعمين وتم تدريب وتأهيل فرق بلغت أربعة وتعمل على مدار الساعة.

ةوقال إن هناك سبع مستشفيات تعمل جميعها بطاقتها القصوى لتحديد الحالات المشتبة وهناك مركزين للعزل واحد للعزل الأولي والآخر للعزل الثاني، وأن هناك حالات حاليا يتم التعامل معها بصورة مباشرة، وقال اننا أرسلنا فرقا لمكافحة الاوبئة وكذلك تم ارسال كل ما يلزم لمجابهة الأوضاع بولاية البحر الأحمر. وتم توفير 10آلاف جهاز للفحص السريع داخل المراكز والمستشفيات.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى