وجدي صالح: إزالة التمكين لن يستثني القضاء والنيابة

الخرطوم: الإنتباهة

قال عضو لجنة التفكيك وجدي صالح، إن التحول الديمقراطي ووضع السودان في المسار الصحيح لن يتحقق إلا بإزالة كل مؤسسات وأفراد النظام البائد، والتي تشكل عائق ضد تحقيق أهداف ثورة ديسمبر المجيدة.

وذكر وجدي خلال مخاطبته وقفة احتجاجية أمام مقر اللجنة، إن لجنة التفكيك ستستمر في مهامها إلى أن تحقق دول المواطنة قبل انتهاء الفترة الانتقالية وبدعم من كل قوى الثورة، وأضاف أن التفكيك سيشمل جميع مرافق الدولة ومؤسساتها دون استثناء بما في ذلك النيابة العامة والسلطة القضائية.

وتسليم وجدي، المذكرة التي تطالب فيها الكيانات الموقعة بإعفاء النائب العام المكلف مبارك محمود وتعيين نائب عام مستقل من خارج النيابة العامة تفكيك عناصر النظام البائد من داخل النيابة العامة ممثلة في (نادي النيابة العامة) وأعضائه الذين يعرقلون سير العدالة بالنيابة العامة.

واوضح وجدي أن المذكرة ستكون موضع اهتمام، وأضاف: “لن نتخلى عن مشروع التفكيك ومواجهة المجرمين والمفسدين”.

من جهته قال رئيس منظمة أسر شهداء ثورة ديسمبر المجيدة فرح عباس، إن هذه الوقفة امتداد ليوم الذكرى في مشرحة التميز، وأضاف: “طالبنا في المذكرة باقالة النائب العام المكلف وذلك لانتمائه للنظام السابق، وكان قد أعاد عدد من النواب بعد أن تم فصلهم بمجلس محاسبة، واعتبر اعادتهم لتنفيذ أجندة النظام السابق.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى