المحكمة ترفض ظهور مكتب “نبيل أديب” في قضية منظمة العون الانساني

الخرطوم: رقية يونس

رفضت المحكمة، تسجيل مكتب المحامي نبيل أديب، على محضرها في قضية منظمة العون الإنساني، ممثلاً عن الحق الحق الخاص للشاكية المنظمة.

واشترطت محكمة جنايات جرائم الفساد ومخالفات المال العام برئاسة القاضى المعز بابكر، إحضار مكتب المحامي أديب تفويضاً مكتوباً من وزارة المالية للظهور أمامها لتمثيل الحق الخاص عن المنظمة الشاكية.

وبررت المحكمة ذلك أنه نما الي علمها قرار بحل المنظمة وأيلولة كافة أصولها وممتلكاتها لوزارة المالية الأمر الذي يتطلب خطاب رسمي من المالية يفوض مكتب المحامي نبيل أديب لتمثيل الإتهام عن الحق الخاص ويخول لهم المثول أمام المحكمة.

كما شددت المحكمة على أنها ستسمح لمحامي الحق الخاص بحضور ومتابعة جلساتها دون تدوينها حضورهم بمحضرها لحين إحضار تفويض مكتوب من وزارة المالية.

في وقت مثل فيه شاهدي دفاع عن المتهمين الأول والثاني وأفاد بأن عدد من الموظفين بالمنظمة استفادوا من القرار الإداري في العام 2014م الذي أصدره المتهم الأول وتملكوا خلالها سيارات قاموا بشرائها من حر مالهم مع تمتعهم من اعفاء الرسوم الجمركية والمرورية الخاص بمنظمة العون الإنساني الشاكية، على أن يقوم الموظفين باستخدام السيارات لاعمال المنظمة وعند إخلاء طرفهم منها يقومو باسترداد لوحة السيارة لوزارة الخارجية مع سداد كافة الرسوم الجمركية وتسجيلها بأسمائهم. فيما قررت المحكمة مواصلة جلساتها الاسبوع المقبل بسماع بقية شهود الدفاع.

ويواجه القيادي بالنظام البائد علي عثمان محمد طه، إلى جانب الأمين العام الأسبق بالمنظمة سراج الدين عبد الغفار، ومدير عام ديوان الحسابات الأسبق محمد بك، الإتهام على ذمة الدعوى الجنائية.

 

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى