وفاة (ملك القتلة) .. مدبر مجزرة راح ضحيتها (٨٠٠) الف شخص

توفي العقيد السابق في الجيش الرواندي، ثيونيست باغوسورا، المدان بتدبير إبادة جماعية في بلاده، ذهب ضحيتها 800 ألف شخص في 1994.

وكان باغوسورا، البالغ من العمر 80 عاما، يقضي عقوبة بالسجن في مالي.

وقضت المحكمة الجنائية الدولية لرواندا، في مرحلة أولى، بسجن باغوسورا مدى الحياة، ولكن العقوبة خُففت إلى 35 عاما.

وأفاد ابنه أشيل في تصريح لبي بي سي بأن والده توفي في مستشفى باماكو، حيث كان يتلقى العلاج من مشاكل في القلب.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى