توقيف شبكة إجرامية متخصصة في السطو والنهب واسترداد 4 قطعان من الإبل بجبل اولياء

واصلت إدارة المباحث الفيدرالية جهودها الرامية لمكافحة ومحاربة الجريمة بكافة انواعها وازالة الظواهر السالبة وحماية المجتمع من خلال الإنتشار الواسع لمنسوبيها والتنسيق المحكم والمشترك بين كافة الادارات و الشعب الميدانية بالمركز والولايات مما إنعكس إيجابا في دحر الجريمة وضرب أوكارها وإنحسار معدلاتها وفي هذا الصدد تفيد متابعات المكتب الصحفي للشرطة بان شعبة عمليات كرري الفيدرالية
وتنفيذا لسياسة أسبوع محاربة جرائم الخطف والسرقات والنهب بواسطة استخدام الدراجات النارية تمكنت من ضبط عدد 2 من المتهمين يمارسان هذا النشاط الإجرامي أمام محطة وقود بشائر بأمدرمان وبحوزتهم آلة حادة (سكين) وعدد 1دراجة نارية
الجدير بالذكر بأن هذه الضبطية تعتبر الثانية خلال 24 ساعة مما يوكد حرص الفرعية على إنهاء هذا النشاط الإجرامي الذي يروع الامنين وبموجب ذلك تم توجيه الشاكي بفتح دعوى جنائية بطرف قسم شرطة أمدرمان شمال كما تمكن الفريق الخاص بمكتب الفدراليه ش 15 بعد الرصد و متابعة معتادي جرائم السرقات وكسر السيارات من ضبط متهم أجنبي الجنسية وهو يعمل علي كسر عربة ملاكي وسرقة حقيبة بها مقتنيات عبارة عن هاتف سامسونغ وماكينة تحويل رصيد بها رصيد يقدر بمبلغ 206 الف جنيه بالإضافة لمستندات شخصية وعلي ضوء ذلك تم تدوين إجراءات بلاغ في مواجهته بالقسم الاوسط الخرطوم بالرقم 5433 تحت المادة 174من القانون الجنائي كما قامت فرعية الخرطوم الفدرالية الكبرى عبر شعبة الشاحنات مكتب السوق المحلي بتسديد بلاغ بقسم شرطة الأندلس والذي أفاد فيه الشاكي بأن هنالك أشخاص قد قاموا بسرقة عدد 4راس من الإبل من مزرعته بمنطقة جبل أولياء وعلي الفور قامت شعبة العمليات بإجراء تحرياتها عن واقعة السرقة من خلال تفعيل العمل المعلوماتي والذي توفرت عبره معلومات تفيد بأن المتهم من معتادي سرقة المواشي في مزارع جبل أولياء وأنه قد تسور المزرعة ليلاً حوالي الساعة السابعة مساء و قام باخراج الماشية وهي عبارة عن عدد 4 قطعان من الإبل وتقدر قيمتها بمبلغ خمسة مليار جنيه سوداني وبموجب ذلك تم نصب كمين محكم أسفر عن ضبطه وبحوزته عدد 4 من الإبل موضوع البلاغ وعند إخضاعه للتحري أقر بارتكابه واقعة سرقة الإبل ومعه متهم آخر وبمساعدة ثالث سائق عربة بوكس من احدي المناطق من قري الجزيرة حيث يقوم ومعه المتهمين الآخرين باخراج المواشي من المزارع و تسليمها إلى متهم اخر وهو الذي يقوم بدوره بترحيلها عبر عربة دفار وبموجب ذلك تم توقيف المتهمين وتم إحضار الشاكي إلى قسم شرطة الأندلس حيث تعرف على قطعان الإبل و تم إتخاذ اجراءات بلاغ بالرقم (1929) تحت المادة (174) في مواجهة المتهمين وإكمال التحريات توطئة لتقديمهم للمحاكمة.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى