صديق الحاج يكتب: السودان يحتضر

صديق الحاج

قال الله تعالى (واطيعوا الله ورسوله و لاتنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم)
سورة الأنفال الآية ٤٦… صدق قول الحق….. فنحن الان في نزاع وصراع وفشل ذريع… بعد نجاح الثورة بدماء شبابنا ولم يهنؤا فيها كثيرا حتى أصبح السودان عبارة عن جنازة بحر غريب نتفرج عليها جميعا معشر السودانيين ،فمن المسؤول عن ذلك ولا أحد يستطيع أن يقترب من هذا (الجثمان) المسجي الذي يرمز له بالديمقراطية والفترة الانتقالية وَمحروس من أفراد ومنظمات وسفارات لا أحد يستطيع أن يقترب منه…. ازالته مشكلة وتركه لعنة لكل الشعب السوداني جاءنا بالغلاء والبلاء والظلام والجوع والمرض ،فمتي تنقضي هذه الفترة الانتقالية … فهل سيصمد الشعب المكلوم المغلوب على أمره الي مالا نهاية…. لان نقطة النهاية مطاطة قابلة للتمديد مادام هنالك باقي أرواح في الشعب المسجَور.
فكيف يستقيم الظل والعود اعوج…. فكل يوم خلاف جديد ورقعة الخلاف في اتساع وكل يوم المواطن في هم جديد فالدنيا كان تركتنا في همنا القديم سامحتنا …. الشبكها يحلها….. فامرنا الي الله و الله المستعان.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى