تونس تدعم حلا توافقيا بين السودان وإثيوبيا ومصر حول مياه النيل

تونس: وكالات

أعلنت تونس، دعمها التوصّل إلى حلّ توافقي بين السودان ومصر وإثيوبيا حول تقاسم مياه النيل، بشكل لا يمس بمصلحة أي طرف من الأطراف الثلاثة.

وقالت الخارجية التونسية، في بيان بعد لقاء جمع وزير الشؤون الخارجية التونسي عثمان الجرندي، بوزير الخارجية الإثيوبي دمقي مكنن، على هامش مشاركتهما في المنتدى الثامن للتعاون الصيني-الإفريقي، بداكار إن “الجانبان أكّدا خلال اللقاء على متانة الروابط التي تجمع البلدين، والتطلع إلى الارتقاء بها إلى مراتب أعلى”.

وأضاف البيان أن “الجرندي شدّد على أن تونس بوصفها العضو الإفريقي غير الدائم في مجلس الأمن تبذل كل ما في وسعها لأن تتوصل كل من إثيوبيا ومصر والسودان إلى حل توافقي ومرضي بين الأطراف الثلاث حول تقاسم مياه النيل بشكل لا يمس بمصلحة أي طرف ويجعل من النيل شريان حياة لجميع شعوب هذه الدول، وليس سببا للتوتر والنزاعات”.

وأكد الجرندي أن “الحكمة في معالجة القضايا وإدارة الخلافات تفرض البحث عن أفضل السبل للتوافق حتى يسود الاستقرار بين شعوب نهر النيل بما يساعد على تحقيق التنمية المستدامة في المنطقة”.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى