تجمع المهنيين: توحيد “الإعلان السياسي” مع لجان المقاومة خاضع للنقاش وتحت التداول

الخرطوم: رندا عبد الله

كشفت القيادية في تجمع المهنيين قمرية عمر، أن توحيد الإعلان السياسي للتجمع مع اعلان  لجان المقاومة خاضع للنقاش.

وأكدت قمرية لـ”الإنتباهة” أن اللجان طرحت ميثاقها باعتباره المرتكز الأساسي، وأردفت بالقول : “لا أحد يعلم ماذا سيحدث والأمر تحت التداول”.

وقالت حول المستجدات فى الإعلان السياسي للتجمع، والذى تم طرحه قبل فترة

إن الميثاق عرض على لجان المقاومة وبعض الكيانات السياسية والمدنية، ومعظمهم اقترحوا تعديلات واوضحوا رؤيتهم حوله.

كما نوهت إلى ان مسودة التجمع “الأصل” تمت فيها كثير من الإضافات، وأبانت أنها مطروحة في الوسائط ووسائل الاعلام، وان هناك من كتبوا ملاحظاتهم فى صفحة التجمع.

وأضافت: “هنالك لجنة لمتابعة مسودة الميثاق تأخذ كل التعديلات المطروحة، وستقوم باخضاعها للنقاش، وبعد ذلك يتم تعديلها او إضافتها الي المسودة الاساسية”.

وأشارت قمرية، إلى أن الإعلان ليس بعيداً عن إعلان لجان المقاومة المطروح حاليا فى الساحة حيث يستندان الاثنين على الثلاث لاءات، وأكدت عدم وجود اختلاف جوهري بينهما وان الفرق الواضح فى المدة الزمنية للفترة الانتقالية حيث طالب التجمع بـ 4 سنوات، بينما اقترحت لجان المقاومة 3 سنوات.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى